.
.
.
.

راقصة تغني "يا واد يا تقيل".. والأغنية ممنوعة من العرض

نشر في: آخر تحديث:

بعد أكثر من 30 عاماً على تقديمها، عادت أغنية "يا واد يا تقيل" للظهور مرة أخرى، ولكن هذه المرة من خلال فيديو كليب قامت بتصويره وغنائه راقصة تدعى "برديس"، والتي تسببت في حالة كبيرة من الجدل، بسبب ما قدمته خلال الكليب والذي تسبب في غضب كثيرين.

الأغنية التي غنتها سعاد حسني وكتب كلماتها صلاح جاهين ولحنها كمال الطويل، وقدمت في فيلم "خلي بالك من زوزو"، خرجت مطالبات بوقف عرض الكليب الجديد لها، حيث أكد الملحن زياد الطويل لـ"العربية.نت" أنه فوجئ بالكليب يعرض ويتم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وأوضح نجل ملحن الأغنية، أنه فور مشاهدته للكليب، قام بالاتصال بجمعية المؤلفين والملحنين المصرية، وكذلك نقابة المهن الموسيقية، من أجل اتخاذ موقف تجاه الكليب الذي يسيء للأغنية الأصلية، مشيراً إلى كونه تلقى وعداً من قبل المسؤولين أن يكون هناك تحرك تجاه الأمر ووقف عرض الكليب، وبالفعل أجرت الجمعية اتصالا به لتؤكد أن الأغنية باتت ممنوعة من العرض في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن الخطوة التالية هي حذف الكليب الخاص بالأغنية من على موقع "Youtube".

وتعجب زياد الطويل من كون الكليب الخاص بالراقصة كتب عليه اسم صلاح جاهين وكمال الطويل، وكأنهما كتبا ولحنا الأغنية من أجل هذه الراقصة، بالإضافة إلى وجود اسم موزع غريب إلى جوارهما.

وأوضح الطويل أنه من الممكن أن يكون هناك إجراء إضافي من جهتهم، برفع دعوى للتعويض على الراقصة ومنتج الكليب، حتى يكون الأمر بمثابة العقاب لكليهما على ما فعلاه، مبديا اندهاشه من الانتشار الذي لاقاه الكليب، خاصة أنه تلقى أكثر من اتصال بخصوصه فور عرضه.