.
.
.
.

نيكول كيدمان تدعو لمنح النساء فرصا أكثر بصناعة السينما

نشر في: آخر تحديث:

دعت الممثلة الحاصلة على الأوسكار، نيكول كيدمان، إلى توفير مزيد من الفرص للنساء في السينما، واصفةً الصناعة بأنها مجال غير متكافئ. وبهذا تنضم كيدمان إلى فريق من الممثلات اللواتي نددن بعدم المساواة في هوليوود.

وتحدثت نجمات مثل ميريل ستريب وكريستين ستيورات بشأن التمييز على أساس الجنس وكذلك التعامل على أساس السن في صناعة الأفلام في هوليوود. وقالت ستيوارت في مقابلة حديثة أجريت معها إنه يتعين على النساء "العمل بكد أكثر قليلا حتى يُسمع صوتهن".

وقالت كيدمان فوق البساط الأحمر في لوس أنجلوس مساء أمس الثلاثاء: "بكل وضوح نحتاج إلى خلق مزيد من الفرص.. إنه مجال غير متكافئ".

وأضافت: "نعمل جميعا ونتكاتف معا ونحاول تغيير هذا وهو ما نحتاجه. كما نريد وضع كاميرات في أيدي الفتيات الصغيرات وحثهن على سرد القصص وزيادة الثقة في أنفسهن حتى يشعرن بالتمكن".

ونالت الممثلة الأسترالية جائزة "كريستال اوورد فور اكسلينس إن فيلم" بالحفل الذي يكرم الأعمال السينمائية والتلفزيونية المميزة.

ومن جهتها، قالت أفا دوفيرني مخرجة فيلم "سيلما"، التي نالت جائزة الإخراج، إنه طالما كان هناك إغفال لصناع الأفلام من النساء، مضيفةً: "هوليوود مثل الرفيق الذي لا يتصل بشكل دائم.. هذا ما قد تمثله هوليوود للنساء صانعات الأفلام".

وتابعت: "هناك قدر بسيط من الإهمال من ناحية الاعتراف بخيال وموهبة النساء صانعات الأفلام.. للممثلات كبيرات السن اللواتي ربما نسيهن الزمن. الكثير من هذه الأمور تحدث لذلك هو بالتأكيد أمر علينا جميعا العمل لتصحيحه".