.
.
.
.

هند صبري وشريف منير غاضبان من "ملايين الإعلانات"

نشر في: آخر تحديث:

انتابت الفنانة التونسية، هند صبري، موجة غضب عارمة، بعد خروج أقاويل وأخبار تفيد بحصولها هي وأحمد السقا وعدد آخر من الفنانين على أجر يصل لأكثر من 7 ملايين جنيه نظير المشاركة في إعلانات عرضت في شهر رمضان الماضي، تطالب المواطنين بالتبرع لجمعيات ومستشفيات خيرية تعالج أمراض السرطان.

ووجهت صبري، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، رسالة شديدة اللهجة، ردت فيها على ما نشر قائلة إن "هؤلاء الذين يخترعون الترهات لكي يجعلوا فئة من الشعب تحقد على ناس هدفهم فقط إسعادهم وتسليتهم بعيداً عن الهموم اليومية. كيف تنامون الليل؟ وكم قبضتم أنتم لتشويه سمعتنا؟ حسبنا الله ونعم الوكيل".

وتحدثت الفنانة التونسية، ليس فقط بلسانها، بل بلسان زملائها الذين شاركوا في تلك الإعلانات الخيرية، مؤكدة أنهم لم يتقاضوا أية أموال نظير المشاركة في تلك الإعلانات، ولم يفكروا في المطالبة بأجر.

واختتمت رسالتها قائلة: "يعني نعمل حاجه يشوهونا، ما نعملش يشوهونا، اتقوا الله".

من جهته، تحدث الفنان شريف منير عن الأمر ذاته عبر حسابه على "فيسبوك"، مشيراً إلى أن البعض سأله عن حقيقة تقاضيه أجرا بالملايين نظير المشاركة في عدد من الإعلانات لصالح مستشفى علاج سرطان الأطفال "57357"، وعلاج "فيروس سي"، وهو أمر عار تماماً من الصحة.

وأكد منير على كونه قام بالتبرع لهذه الكيانات ولم يتقاض أجراً، قائلاً: "ربنا عالم بكل إنسان وأعماله، وعالم بكل شيء، أنا عن نفسي لم أتقاض أي شيء من البشر نظير إعلاناتي، وكانت لوجه الله تعالى وحباً لبلدي".

وأشار إلى أنه قرر توضيح الأمر بسبب اتهام البعض له بأنه كاذب، وحصل على الملايين من أجل الظهور في هذه الإعلانات.

الفنان شريف منير
الفنان شريف منير