.
.
.
.

فيفي عبده: رقصتُ لكل رؤساء العالم وأحب في الرجل أمواله

نشر في: آخر تحديث:

من جديد أثارت الفنانة المصرية فيفي عبده الجدل مجددا بسبب تصريحات جريئة لها أطلقتها خلال مقابلة إعلامية معها على إحدى الفضائيات المصرية.

واعترفت الفنانة المصرية أنها لا تعرف إن كان الرقص حراما أم حلالا فالله أعلم بذلك وقالت إنها تخاف من الموت ومن لقاء ربها في الآخرة.

وأشارت خلال مقابلة لها مع فضائية "الحياة" المصرية إلى أنها لم تتزوج في السر أبدا، وأن كل زيجاتها كانت في العلن، وأكثر ما تحبه في الرجل هي أمواله وأكدت أنها لو كانت رجلا لتزوجت مرة واحدة فقط.

وأوضحت أنها ليست أفضل راقصة في مصر وأن الراقصة تحية كاريوكا نجحت فنيا أكثر من سامية جمال كما اعترفت أنها لم تفرض ابنتها عزة على أحد من المنتجين وترى أنها ممثلة جيدة ولا تعتمد على اسم والدتها فقط.

وعن سبب رشاقتها أوضحت قائلة: لبنان سبب رشاقتي، فقد عملت ريجيم قاسيا بالإضافة إلى دواء تخسيس ورياضة الجري مع الرقص مضيفة أنها فخورة بتاريخها حيث رقصت لرؤساء وملوك العالم واصفة الراقصات الأجنبيات في مصر بالفاكهة الصناعية.

وكشفت أنها تمتلك سيارتين الأولى في مصر والثانية في دبي وأن أغلى هدية مادية جاءت لها عندما أهداها زوجها سيارة مرسيدس.

"فيفي عبده" من مواليد 26 أبريل عام 1953، ولها ابنتان هنادي وعزة، رفض والدها دخولها عالم الفن فهربت مع خالها واحترفت الفن، ثم تزوجت من رجل أعمال، وأنجبا ابنتهما الكبرى عزة وبعد انفصالها منه تزوجت مرات عدة أما زوجها الحالي فهو رجل الأعمال الفلسطيني "محمد الديراوي"، وأنجبت منه ابنتها "هنادي".