.
.
.
.

سعد لمجرد: الغناء باللهجة المصرية مؤجل وأستعد للسينما

نشر في: آخر تحديث:

شهرة كبيرة استطاع الفنان المغربي سعد لمجرد تحقيقها في مصر، خاصة بعد النجاح الذي حققته أغنية "المعلم" والتي حققت أكثر من200 مليون مشاهدة عبر الشبكة العنكبوتية.

وقبل ساعات من حفله الأول الذي يقيمه بمصر مساء الخميس، عقد المطرب سعد لمجرد مؤتمرا صحافيا بأحد الفنادق بالقاهرة، والذي تحدث فيه عن العديد من النقاط.

وأكد لمجرد أنه سعيد بتواجده في مصر، خاصة وأن أي فنان يتمنى أن يغني في مصر، مشيرا إلى أن أغنياته وصلت مصر متأخرة، رغم أنه طرحها منذ فترة بالمغرب.

وأوضح سعد لمجرد أن الجمهور أحب في أغنية "المعلم" بساطتها، حيث كان الأمر سلسا فتقبله الجميع، وهو ما سيستمر عليه في أعماله المقبلة، على أن تكون اللغة مفهومة للجميع وبسيطة.

وعن المشاركة في السينما، أكد النجم المغربي أنه تلقى أكثر من عرض للظهور، وسيختار منها خلال الفترة المقبلة، لكي تكون الإنطلاقه في السينما، مع تأكيده على كونه مطربا وليس ممثلا.

لا خلافات مع شيرين

أما عمله المقبل، فأكد أنه سيكون مختلفا تماما عما شاهده الجمهور، ولكنه سيظل محافظا على الأسلوب البسيط، ونفى أن تكون هناك خلافات مع المطربة شيرين عبد الوهاب بسبب الثنائي الغنائي، الذي كان مقررا بينهما ولم ينفذ، مؤكدا أن شيرين صديقة عزيزة، والمشروع لم يلغ ولكن لا يوجد تاريخ من أجل تقديمه، على أن يكون ثنائي مغربي مصري، يحمل كلتا الثقافتين.

أما عن الهجوم الذي تعرض له من قبل الموسيقار حلمي بكر، فتحدث عنه بأنه حينما كان صغيرا، كان بكر أستاذه، وبالتالي حينما يتحدث عنه في الوقت الحالي فهو أمر يفرحه، ولكن الهجوم الخاص بكونه يشتري زوار وهميين من أجل رفع نسبة مشاهدة أغنيته على "يوتيوب" فهو أمر لا يرضيه، لأنه لا يقوم بشراء شيء لا يستحقه.

وعن الغناء باللهجة المصرية، أكد لمجرد أنه مؤجل لفترة ما، ولكن ما يقدمه سيظل بلغة مفهومه للجميع، كما تحدث عن صداقته بالفنان محمد رمضان وكونه أحد معجبيه، واصفا العلاقة بينهما بـ "الأخوة"، كما أكد أن والده (والد سعد لمجرد) هو مثله الأعلى وهو من علمه العزف على "الأورغ".

وفي حديث عن حياته الخاصة، أوضح سعد أنه "أعزب" ويفكر في الزواج، على أن تكون عروسه في المستقبل "مجنونة" مثله لكن ذات تربية جيدة.