.
.
.
.

ماجدة تنفي حجر ابنتها عليها.. وصحيفة ترد بنشر الدعوى

نشر في: آخر تحديث:

نفت الفنانة المصرية الكبيرة، ماجدة الصباحي، قيام ابنتها غادة نافع برفع دعوى للحجز على ممتلكاتها بحجة إصابتها بالزهايمر، وهددت بمقاضاة من يدعي ذلك.

وقالت الفنانة الكبيرة في تصريحات نشرتها صحيفة "اليوم السابع" المصرية، إنها تحب غادة ولا تعلم شيئا عن قيام ابنتها برفع قضية حجر عليها، وأن كل ما يتردد لا أساس له من الصحة، مشيرة إلى أن ابنتها تجلس معها دائما بالمنزل ولم تخبرها بشيء من هذا القبيل.

غادة نافع
غادة نافع

من جانبها، قالت الفنانة غادة نافع، ابنة ماجدة، إنها لا يمكن أن ترفع دعوى حجر على والدتها، خصوصا بعدما تعرضت لعملية نصب كبيرة، وتم تزوير توقيعها، مضيفة أن كل ما في الأمر أنها قامت بإجراء قانوني يتيح لها الذهاب للمحكمة بدلا من والدتها، بسبب حالتها الصحية، وأنها لم تقم برفع قضية حجر على الإطلاق.

على الجانب الآخر، ردت صحيفة "الوطن" المصرية بنشر تفاصيل وصورة الدعوى التي أقامتها غادة نافع ضد والدتها، وبموجبها حصلت على حكم بالحجر الذي مكنها من التصرف في جميع أموال وممتلكات وشركات دون الرجوع إليها.

وقالت الصحيفة إن أوراق الدعوى تشير إلى أن الفنانة ماجدة مصابة بعدة أمراض لا تمكِّنها من اتخاذ قرارات بشأن ممتلكاتها وشركاتها، وطلبت غادة توقيع الكشف الطبي على والدتها التي بلغت من العمر 79 عاماً، والتي تعاني من الكثير من الأمراض، منها الزهايمر، وهي غير قادرة على التصرف في أموالها وإدارة ممتلكاتها، حسب ما جاء في الصحيفة، وهذا الأمر يضر بأموال ماجدة الخاصة، لذلك فتلتمس غادة تعيينها قيّمة على أموال أمها.

وقالت الصحيفة إن النيابة العامة قامت بسؤال الشاهدين عطا عبدالعليم عطا أحمد وأحمد شوقي إمام شافعي، وبناء عليه قررت المحكمة ندب أحد أطباء مستشفى الصحة النفسية بالعباسية لتوقيع الكشف الطبي على ماجدة. وورد في تقرير وحدة الطب النفسي الشرعي أن ماجدة تعاني من خرف الزهايمر ذي البداية المتأخرة، وهو آفة عقلية تجعلها غير قادرة على إدارة أموالها بنفسها.

وأودعت النيابة العامة مذكرة بالرأي خلصت إلى توقيع الحجر، فقررت المحكمة توقيع الحجر على الفنانة، وتعيين غادة قيّمة عليها بلا أجر لإدارة شؤونها المالية.