ماذا قالت ابنة عبدالله محمد عن محمد عبده وعبدالمجيد؟

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
7 دقائق للقراءة

قالت ابنة الفنان الراحل عبدالله محمد - أحد أهم رواد الفن السعودي وصاحب الألحان الخالدة في مسيرة الأغنية والعاشق الملهم الذي حمل عوده فناناً وملحناً ومعلماً لأسماء تصدرت المشهد لاحقاً – إن والدها تعرض للسطو الفني.

سافر والدها بالأغنية السعودية إلى فضاءات أرحب، ونقلها إلى بيروت عاصمة الفن في الستينات، وغنى على أكبر مسارحها.

الفنانة "ريم عبدالله محمد"، تكمل مسيرة "سفينة الألحان" وتخلد سيرة رجل عظيم كما تقول.

بدأت فنياً منذ 5 أعوام، عملت 3 أغانٍ وطنية لصالح إحدى الإذاعات، وفي عام 2011 قدمت أوبريت "السلام" في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست"، وكان ذلك في افتتاح الجامعة.

صحيح، وقعت عقد احتكار وليتني لم أوقع، ارتبطت مع شركة عيشتني قبل توقيع العقد في أحلام وردية، ولكن بعد ذلك اكتشفت أن ذلك مجرد أضغاث أحلام، وأخيراً استطعت فسخ عقدي منذ 6 أشهر، والتجربة كانت سيئة.

من الراديو الذي قدمت فيه الأغاني الوطنية، وكان الاتفاق أن ينتج لي ألبوماً كاملاً، لكن اكتشفت فيما بعد أن الموضوع مجرد سراب.

هو أميركي من أصول عربية، لم أطمح للعالمية حرفياً، تستطيع القول إن قلة خبرتي والوعود المقدمة لي أوحت لي أنها فرصة ذهبية في مجالي الفني، وليس لدي خيارات كثيرة، لهذا وقعت العقد.

دعني أقل لك شيئاً، والدي رحمه الله الفنان عبدالله محمد كان له فضل على أغلب الأسماء الموجودة في الوسط الفني بعد الله، وهم يعترفون بذلك. لكن عندما أردت أن أستشير أحدا مجرد استشارة لم أجد أحداً منهم، لذلك وقعت وأنا لا أملك خبرة. بالعامي: جبت العيد في هذه التجربة الجميلة، ولم أندم عليها، فقد استفدت منها.

والله للأسف، تعلمت أن ألتمس الأعذار للآخرين.

بفضل الله ثم جهود المحامي الإماراتي علي الحداد الذي استطاع بحنكته القانونية كسب القضية، ولا أنسى جهود العم علي فقندش، والفنان فايز السعيد الذي كان له موقف إيجابي.

محمد عبده كان يتصل فينا. للأسف انقطع عنا منذ أقل من 10 أعوام، ولكل شخص ظروفه وأشغاله في الحياة.

اتصلت حوالي 5 – 6 مرات، وفي كل مرة يرد علي مدير أعماله، ومرة يقول "مشغول"، وفي مرة أخرى يقول "راح" يتصل فيكم، وفي كل مرة أواجه أعذاراً مختلفة، وشعرت بعدها بالحرج في الاتصال به، لأنه كان يبدو أنه مشغول. ثم ترددت كثيراً، ولم أكرر الاتصال مرة أخرى.

والدي رحمه الله توفي وأنا صغيرة عمري 5 أعوام، وكنت لا أعي كامل ما يدور حولي، ولم أكن أعلم بأنني ابنة فنان من مؤسسي الأغنية السعودية وجيل الرواد في الفن، وبعد أن كبرت والدتي بدأت تتكلم لي عن طيبة الوالد، وأنه كان طيباً إلى درجة "عدم اهتمامه بشيء". لم يكن يلتفت لبعض الأمور في الوسط. كان أهم شيء لديه أن يعيش يومه سعيداً.

من المفترض أن يقوم بهذا الدور المؤسسات الثقافية في البلد. أرشيف وزارة الثقافة والإعلام يجب أن يحافظ على مكتسبات ذلك الجيل وتلك الحقبة الفنية كاملة. ثانياً أختي أريج بحكم أنها عاصرت الوالد وأكبر مني تسعى لهذا الموضوع.

"احنا مرة طيبين". لقد ورثنا الطيبة من والدي. نعلم أن هناك حالات سطو فنية، وعندما نغضب، تقول لنا الوالدة إن أباكم إنسان طيب ولا بد أن تقتدوا به، نحاول إقناعها أن ما يحدث سرقة ولا بد من إيقافهم عند حدودهم، إلا أنها ترفض.

هذا الأمر من مسؤولية وزارة الثقافة والإعلام، فهي أكثر جهة تعرف ماذا قدم عبدالله محمد للأغنية السعودية.

أصواتنا أجمل من بعض، هي فنانة سبقتني، وكانت لها مشاركة في مهرجان بالقاهرة، مثلت فيه جمعية الثقافة والفنون في جدة، وحققت على ما أظن المركز الثاني أو الثالث، وجميعنا نعشق الفن. لقد ورثناه ويسري في دمنا.

المجتمع أصبح يتقبل ممثلة سعودية أو فنانة سعودية أو باحثة أو أي مجال، وهناك انفتاح وتقبل، ومجتمعي القريب على وعي تام حيث والدتي مغربية، وأخوالي جميعهم في فرنسا وأوروبا، صحيح أن هناك فئة لا يزال الأمر بالنسبة لها غير مقبول، ولكن كل واحد في حاله، ولم ينتبني خوف إطلاقاً، وعندما أغني فأنا سأخلد سيرة رجل عظيم هو والدي.

لا الاسم لم أختره، بل كان من اختيار الشركة التي وقعت معها. وهي من كلمات عدنان الأمير، وألحان علي صابر، وأغنية جميلة، لكن ظلمت بالتوقيت.

كان من المفترض أن أطرحها وأنا في ظروف أفضل من الآن، والأغنية لم تأخذ حقها في الانتشار، وكنت أنتظر فسخ العقد فقط.

قررت إنتاج أغاني "سنغل"، وأبحث عن تعاون فني أيضاً بنفسي.

بالتأكيد أخاف من التفسيرات الخاطئة، في كثير من الأحيان أكون عفوية، وأكثر شيء يحملني مسؤولية أنني ابنة للفنان الراحل عبدالله محمد رحمه الله، لذا يجب أن تكون خطواتي مدروسة وعلى قدر عال من الثقة والمسؤولية.

كل فنان يأخذ الخطوة المناسبة له، لست ضد هذا الأمر رغم أني لم أدخله، وما أزال أدرس خطواتي القادمة.

العربية.نت: لماذا لم تشاركي في برامج المواهب الغنائية؟

هذه البرامج فيها ظلم للمواهب الشابة، تخيل عندك 30 اسما تتنافس على لقب واحد، وتنال الأضواء والشهرة، وبعد انتهاء البرنامج ينتهي الفنان ويختفي، وكأن شيئاً لم يكن.

العربية.نت: ما قصة ريع ألبومي محمد عبده وعبدالمجيد عبدالله الذي ذهب لأسرة عبدالله محمد؟

القصة تم تأليفها من رأس محرر صحافي كتب خبراً يقول فيه إن الفنان محمد عبده والفنان عبدالمجيد عبدالله تبرعا بريع الألبومات لصالح أسرة الفنان عبدالله محمد التي تمر بضائقة مالية. سألت أمي عن القصة. فنفت هذا الكلام. وإلى الآن لا أدري ما مصلحة الصحافي الذي قام بتأليف القصة دون الرجوع لأسرتي.

العربية.نت: أشعر أحياناً من حديثك أنك تلقين باللائمة على الوسط الفني الذي لم يساعدك أنتِ وأختك أريج؟

عندما دخلت الوسط الفني لم أكن أعتقد أن هناك أبواباً كثيرة مغلقة، كنت أتوقع أن أجد المساعدة من الجميع عرفاناً بدور والدي رحمه الله. لكن للأسف نظام الوسط الفني "يا تمشي بنفسك.. يا تمشي بنفسك" لا تنتظر أحداً يدعمك. في كثير من الأحيان، أجلس مع نفسي أحياناً وأتأمل، وألتمس العذر للجميع .. والحياة تمضي.

العربية.نت: كم عدد أفراد أسرتكم؟

أنا وأختي وأمي.

العربية.نت: ماذا عن حالتكم المادية؟

متوسطة، لسنا أغنياء مادياً كما يظن البعض، أو كما ينظر لنا الآخرون، كون والدنا أحد جيل الرواد في الأغنية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.