.
.
.
.

حجب جائزة "العمل المتكامل" بأيام قرطاج المسرحية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت لجنة تحكيم أيام قرطاج المسرحية حجب جائزة "العمل المسرحي المتكامل" للدورة التاسعة عشرة للمهرجان التي اختتمت، أمس السبت، وذلك في أول دورة تعود فيها المنافسة بعد توقف 8 سنوات.

وأوقف المهرجان الأبرز مسرحياً في تونس منح أي جوائز منذ 2003 قبل أن تعود المنافسة مرة أخرى هذا العام.

وقال رئيس لجنة التحكيم، عبدالحليم المسعودي، لوسائل الإعلام، إن بعض الأعمال لم تصل إلى المستوى المطلوب وبدت سطحية وغاب عنها العمق المسرحي.

وأضاف أن الأعمال جاءت متوسطة وحملت نفس الهموم والاتجاه الفكري والجمالي، وعكست التأثر الكبير للمخرجين بالواقع.

وفي بقية جوائز الدورة التاسعة عشرة، منحت اللجنة جميع الجوائز مناصفة، فذهبت جائزة أفضل إخراج إلى التونسية وفاء الطبوبي عن عرض "الأرامل"، والعراقي علي دعيم عن عرض "صفر سالب".

وذهبت جائزة أفضل نص مسرحي إلى السوري شادي دويعر عن عرض "ستاتيكو"، والجزائري الرزقي ملال عن عرض "بهيجة".

وذهبت جائزة أفضل أداء نسائي إلى المغربية آمال بن حدو عن دورها في عرض "صولو"، والسورية نوار يوسف عن دورها في "ستاتيكو".

وذهبت جائزة أفضل أداء رجالي إلى المغربي سعيد الهراسي عن دوره في "صولو"، والسوري سامر عمران عن دوره في "ستاتيكو".

وتنافست على جوائز المهرجان 11 مسرحية من مصر والأردن والمغرب والعراق وسوريا والجزائر وتونس وساحل العاج وبوركينا فاسو ومالي.

وشهد حفل الختام تكريم مجموعة من الفنانين والنقاد، هم الناقد المصري أبو الحسن سلام، والممثلة السورية سلاف فواخرجي، والمخرج العراقي صلاح القصب، إضافة لفريق عمل مسرحية "وجيعة" والمشكل من مجموعة من السجناء.

وتأسس مهرجان أيام قرطاج المسرحية عام 1983، وكان يقام كل عامين بالتبادل مع أيام قرطاج السينمائية قبل أن يصبح موعداً سنوياً.