.
.
.
.

زياد الرحباني يفتتح مهرجانات بيت الدين.. وكارلا بروني تشارك

نشر في: آخر تحديث:

بعد غياب أكثر من عامين يعود الفنان #زياد_الرحباني إلى مهرجانات #بيت_الدين هذا الصيف ضمن برنامج حافل، يضم إلى جانبه مجموعة كبيرة من الفنانين، منهم كارلا بروني زوجة الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي.

وتنطلق المهرجانات هذا الصيف في 12 تموز/يوليو بقصر الأمير بشير الشهابي في بلدة بيت الدين الجبلية جنوب شرقي بيروت وتستمر حتى 11 آب/أغسطس.

ويقدم الرحباني حفلين في 12 و13 تموز/يوليو بمصاحبة أوركسترا تضم موسيقيين من لبنان ومصر وسوريا وأرمينيا وهولندا.

من جهتها، قالت رئيسة مهرجانات بيت الدين، نورا جنبلاط، في مؤتمر صحافي الثلاثاء لإعلان تفاصيل برنامج هذا العام، إن الرحباني "رمز من رموز الفن اللبناني الأصيل، وهو يمثل حقبة نضالية من تاريخ لبنان المعاصر".

وأشارت جنبلاط إلى أن مشاركة الرحباني هذا العام "حدث استثنائي"، وسيقدم في حفليه باقة من أعماله التي حفظها جمهوره على مدى 45 عاماً، إضافة لأغنيات جديدة يحضر لها حالياً.

ويتضمن برنامج المهرجانات أيضاً حفلاً لسيدة فرنسا الأولى سابقاً، كارلا بروني، التي ستأتي إلى لبنان برفقة زوجها.

من جانبه، قال وزير الثقافة اللبناني، غطاس خوري، في المؤتمر الصحافي، إن ساركوزي أعرب له خلال عشاء خاص عن حماسه للمجيء إلى لبنان بهذه المناسبة.

وتحيي بروني حفلاً واحداً في الثلاثين من تموز/يوليو تقدم فيه أغنيات بالفرنسية والإنجليزية.

وينضم إلى نجوم المهرجانات هذا الصيف المطرب العراقي، كاظم الساهر، الذي يحيي حفلين في 27 و28 تموز/يوليو.

وبجانب الحفلات الغنائية يعرض المهرجان يومي 19 و20 تموز/يوليو عرض الفلامنكو (عرس الدم) لمسرح أنطونيو جاديس من إسبانيا.

ومع قرب نهاية المهرجانات، تأتي العروض الترفيهية للمهرجانات مع "سيرك إلويز" الذي يقدم عرضا ضخماً بعنوان "سيركوبوليس" يومي التاسع والعاشر من آب/أغسطس. وتتميز عروض هذا السيرك التي قدمها بأنحاء العالم على مدى 25 عاماً بالجمع بين الفنون الأدائية والمسرحية والرقص.

ويقام على هامش المهرجانات معرضاً فنياً مهدى لفنان الكاريكاتير اللبناني الراحل، بيار صادق.