.
.
.
.

المشاهد الأخيرة للدي جي أفيتشي في منتجعه بمسقط

نشر في: آخر تحديث:

فجع محبو الفنان العالمي، السويدي، أفيتشي المعروف بـ دي جيه أفيتشي، بوفاته أمس الجمعة، في فندق بمدينة مسقط عاصمة سلطنة عمان.

ولم يتم الإعلان بعد عن الأسباب وراء موته المفاجئ.

وأفيتشي وهذا اسمه الفني، اسمه الحقيقي تيم بيرغلينغ، وهو من مواليد 8 سبتمبر 1989 في ستوكهولم بالسويد.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في موقعها على الإنترنت، أن الموسيقي السويدي شوهد قبل أيام وجيزة من وفاته، وهو يتجاذب أطراف الحديث مع معجبيه في منتجع مسقط هيلز الفاخر.

ويمكن أن تكون صور نشرها مؤخرًا، هي الأخيرة له قبل رحيله ظهر يوم الجمعة بالتوقيت المحلي، بغرفته في الفندق.

صورة مع معجبيه قبل وفاته
صورة مع معجبيه قبل وفاته

معنويات عالية

وذكر ميتيري جوشي لميل أونلاين - وهو أحد المقيمين بالمنتجع وشوهد في واحدة من الصور مع دي جيه - أنه التقى بالمنتج الشهير في نهاية الأسبوع الماضي، حيث شاهده يومي الجمعة والسبت.

وقال: "لقد كان مدهشة لنا رؤيته.. لقد كان في إجازة، وهي المرة الأولى له في عُمان".

صورة مع معجبيه قبل وفاته
صورة مع معجبيه قبل وفاته

وقد كان دي جيه يستمتع بوقته في عمان، حيث مدّد إقامته ثمانية أيام إضافية، وكان من المفترض أن يعود إلى موطنه يوم الأحد، وفقا لجوشي.

وأشار إلى أنه كان يتمتع بروح معنوية عالية في المرات التي قابله فيها، وقد عرف بخبر وفاته أثناء تناوله العشاء مع مجموعة من الأصدقاء.

الإدمان والكحول

وقد ظل الموسيقي السويدي الشاب في صراع مع التهاب البنكرياس الحاد، وهو مرض يحتمل أن يهدد حياة الإنسان، ويرجع سببه جزئياً إلى الإفراط في شرب الخمر.

وفي الماضي عاني دي جيه من الإدمان وأدخل المستشفى مرتين بسبب مشكلات تتعلق بالكحول.

ونتيجة لذلك، تمت إزالة المرارة والزائدة في عام 2014، مما أدى إلى إلغاء سلسلة من العروض في محاولة للتعافي.

وقد أوقف جولات فنية في عام 2016 من أجل التركيز على صحته والشفاء، وفي نوفمبر 2017، تم إصدار لقطات له من المستشفى في أستراليا، بينما كان يعاني من وضعه الصحي، خلال جولة حول العالم.