.
.
.
.

ناشطون سودانيون يمطرون البلام بفيديوهات.. والأخير يرد!

نشر في: آخر تحديث:

دافع الممثل الكويتي #حسن_البلام عن موقفه ورفض تعمده الإساءة إلى #الشعب_السوداني بعد عرض أحد المشاهد في مسلسل #بلوك_غشمرة الذي فتح النار على نجمي العمل البلام ورفيقه عبدالناصر درويش في مواقع التواصل الاجتماعي وتسبب في إثارة الرأي العام السوداني.

وقال البلام: "مع كامل احترامي للجميع نتقبل النقد البناء، ونتقبل كل الآراء، وأنا شخصياً أحب الجميع، ولا أحمل أي عداء لأي شخص أو دولة كانت". وأردف: "كل من يذكرنا بموقف الغزو الصدامي خل يذكر موقفه اهو شنو كان موقفه وقتها وشكراً للجميع".

وذكر البلام أنه يكن للشعب السوداني الاحترام، وأنه وطاقم عمله لا يمثلون سوى أنفسهم، مستدركاً: "لا تكبرون المواضيع ياما قلدنا شخصيات من دول خليجية وعربية وكان عادي، وصفة الكسول موجودة عند الجميع، وهذا الأسلوب لا يوجد به إهانة كسول..نشط.. سريع.. بطيء.. ملول".

اعتذارات البلام وتعليقاته في إنستغرام التي حذفها لاحقاً لم تطفئ غضب السودانيين تجاهه وطاقم عمله، ولقي سيلا كبيرا من التعليقات، الأمر الذي دفعه لبث مقطع من مسلسل كوميدي سوداني قال إنه تم تصويره عام 2014 ويشوه المجتمع الخليجي على حد وصفه، وقال: "هذه الحلقة تقليد للخليج وصورت في قطر وكلها عن علاقة الشاب الخليجي وطريقة زواجنا من خلال المغازل شكراً لكل من أبناء بلدي وقف وقال كلمة حق عني شخصياً وشكراً لكل من اعتذر احنا روحنا رياضية وتقبلنا النقد والتقليد".

فيما بث مهاجمو البلام مقاطع فيديو له من أعماله السابقة يؤدي فيها أدوار وصفوها بأنها غير لائقة ومسيئة.