"السيرة الذاتية" تفوز بجائزة الشيخ زايد للكتاب

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب في الإمارات، السبت، أسماء الفائزين في دورتها الثالثة عشرة، ومن أبرزهم المغربي بنسالم حميش الذي نال الجائزة في فرع الآداب.

وفاز حميش، الذي شغل من قبل منصب وزير الثقافة، عن كتاب السيرة الذاتية "الذات بين الوجود والإيجاد" الصادر عن المركز الثقافي للكتاب والنشر والتوزيع في 2018.

وفي باقي فروع الجائزة، فاز الكويتي حسين المطوع في فرع (أدب الطفل والناشئة) عن كتاب "أحلم أن أكون خلاط أسمنت" الصادر عن دار الحدائق عام 2018.

وفي فرع (المؤلف الشاب) فاز الجزائري عبد الرزاق بلعقروز عن كتاب "روح القيم وحرية المفاهيم.. نحو السير لإعادة الترابط والتكامل بين منظومة القيم والعلوم الاجتماعية" الصادر عن المؤسسة العربية للفكر والإبداع عام 2017.

وفاز في فرع (الفنون والدراسات النقدية) اللبناني شربل داغر عن كتاب "الشعر العربي الحديث: قصيدة النثر" الصادر عن منتدى المعارف عام 2018، فيما فاز البريطاني فيليب كينيدي بالجائزة في فرع (الثقافة العربية في اللغات الأخرى) عن كتاب "الانكشاف في الموروث السردي العربي" الصادر عن دار نشر جامعة ادنبره.

وذهبت جائزة (النشر والتقنيات الثقافية) إلى المركز العربي للأدب الجغرافي "ارتياد الآفاق" في دولة الإمارات.

ويحصل الفائز في كل فرع على ميدالية ذهبية وشهادة تقدير وجائزة مالية قدرها 750 ألف درهم إماراتي (نحو 204 آلاف دولار).

وقال الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس أمناء الجائزة في بيان السبت "يواصل الإبداع الفكري والأدبي حضوره في المشهد الثقافي في أبوظبي، فالإبداع النوعي الذي شهدناه في المشاركات من مفكرين وأدباء على مستوى العالم هو تأكيد على نجاح النهج الذي تمكنا من إرسائه وتعزيزه باسم الأب المؤسس عاماً تلو الآخر".

ولا يتبقى سوى إعلان اسم الفائز بجائزة (شخصية العام الثقافية) قبل إقامة حفل تسليم الجوائز في 25 أبريل على مسرح البلازا في متحف اللوفر أبوظبي.