.
.
.
.

ساندي تكشف للعربية.نت أسرار وإيحاءات أغنيتها المثيرة للجدل

وكشفت أيضا عن الكثير من أسرار حياتها الخاصة.. وسر استبعادها من أفلام السينما

نشر في: آخر تحديث:

منذ بدايتها تعودت المطربة ساندي على إثارة الجدل والبحث عن الجديد والتمرد على كل ما هو تقليدي من خلال أغنياتها وكلماتها وألحانها وأيضا تصريحاتها وإطلالاتها .. ساندي قدمت مؤخرا أغنية أثارت جدلا "ازيك النهارده" وفي حوار مع "العربية.نت" تحدثت ساندي عن تفاصيل الأغنية واختيارها لطريقة التصوير بشكل الرسوم المتحركة وكيف تدير حياتها ولماذا تفضل البعد عن غناء ألبومات كاملة، وكشفت عن سر استبعادها من أفلام السينما والنجم الذي تتمنى الوقوف أمامه فنيا.

أغنية ازيك النهاردة من الأغاني التي أحدثت جدلا بسبب كلماتها فكيف اخترتها وهل تتعمدين إثارة الجدل في أعمالك؟

سبب اختياري لتلك الأغنية هي أنها مختلفة كليا عما سبق وفعلا شعرت أن كلماتها ستحدث جدل لأنها غير مألوفة لذلك قررت غناءها وفعلا أتعمد اختيار أعمال خارجة عن التقليدية وأفضل دائما التنويع ، ليس لأني مطربة فقط لأني كشخص عادي أشعر بالملل طوال الوقت وأحب التطوير والتنويع في عملي ولدي هاجس دائم في أن أقدم شخصيات مختلفة من خلال أغنياتي، حيث أن الجمهور أيضا يشعر بالملل سريعا لذلك لابد من مفاجآت جديدة له، وأحب أن يشعر الناس أني شخصية جديدة مع كل أغنية.

كيف وجدت ردود الفعل على أغنية "ازيك النهارده"؟

ردود الأفعال كانت إيجابية جدا وكنت سعيدة بحفوة الناس واستقبالهم الكبير وشعرت بذلك لأني عدت بعد غياب بعض الوقت حيث كنت متغيبه من فترة، ونجاح الأغنية الجديدة جعلني أشعر أني أبدأ من الأول وأقدم أغنية لأول مرة، وحقيقي مع كل عمل جديد أشعر أنها المرة الأولى لي

رغم وجودك الفني منذ سنوات ما الشيء الذي تجدينه لم يتغير بشخصيتك؟

ما زلت أشعر بنفس القلق والاهتمام وكأني أغني لأول مرة ومبتدئة وأخاف جدا من ردود الفعل وأنتظر بلهفة رد فعل الناس وأظل متخوفة كأني لم أقدم أي شيء من قبل.

قلت من قبل إنك تجدين نفسك محظوظة فماذا عنيت بتلك الجملة؟

فعلا أنا أشعر أني محظوظة لأن جميع الخطوات التى خططت لها حققت نفس النجاح الذي كنت أتوقعه وأكثر ، وعندما أغيب ثم أعود أشعر باشتياق الجمهور لي وإذا قلت إنني محظوظة فأنا بحق محظوظة بجمهوري الذي يقدر حالة النشاط في اختياراتي ويسعد بالتجديد الذي أحرص عليه من وقت لآخر ويتقبل ما أقوم به ويشجعني ويدعمني.

الدعاية لأغنية ازيك النهاردة كانت مفاجئة للجميع حدثينا عن التفاصيل؟

الحقيقة فكرت في أن لا أقوم بدعاية كبيرة ، وفكرت في عمل دعاية بسيطة ومختلفة ومبتكرة ولم يقم بها أحد من قبل، حيث فكرت بفكرة أن أحذف صوري حتي يتثني للجمهور أن يسأل عن السبب، ونجحت تلك الطريقة وسأل الناس عن سبب الاختفاء فنزلت الأغنية ونجحت والحمد لله لذلك أنا سعيدة بالمشاهدات على اليوتيوب.

كيف تقيمين نجاحك بتفاعل الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي؟

مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعل الجمهور يكشف الكثير للفنان وأنا شخصيا أحب أن اري نجاحي عن طريقها في بعض الاحيان لأن المشاهدات حقيقية وضخمة جدا ، وكنت أريد أن أعرف قيمتي عند الجمهور ،وعرفت ولمست ذلك من نسبة المشاهدات الكبيرة ، والتي حدثت بدون أي تزوير فأنا لست بحاجة لشراء عدد مشاهدات أكثر ، حتي أنني كنت سعيدة بالفيديوهات التى قام بها الجمهور وارسلها لي .

الكليب جاء على هيئة رسوم متحركة فلماذا فكرت في هذه الفكرة ؟

أنا شخصية أشعر بالملل بسرعة ولم أرد أن أقدم كليب تقليدي وأظهر فيه بشكل تصوير عادي ولذلك فكرت في تقديم رسوم متحركة وجاءت الفكرة من غلاف الاغنية ودعمت الفكرة لانني لم أحبذ فكرة تصوير كليب هذه المرة ، ونفذت فكرة الرسوم عن طريق رسام متخصص بحثت عنه عن طريق انستجرام و تواصلت معه ورسمت له جميع افكار الصور وكنت معه خطوة بخطوة لذلك هي فكرتي وكنت افكر بها منذ 2014 .

هل صحيح أنك أصبحت لا تفضلين تقديم ألبومات غنائية كاملة؟

نعم هذا حقيقي فأنا الآن لا أحبذ فكرة طرح البوم غنائي كامل لأن ألبومي الأخير تعرض للظلم بسبب تأثير كورونا، ولم أستطيع مساعدة الالبوم وعمل الدعاية بسبب الحظر والاغلاق وقلق الناس رغم جودة الألبوم وحب الناس له وقضاءي شهور طويلة وأنا أحضر له ولكنه ظلم جدا بسبب الظروف التي حدثت ولسوء الحظ عندما بدأت تعود الحياة تدريجيا ، كان الوقت قد مر وتخطي خمسة اشهر لذلك لم يكن مجديا أن أقوم بتسويقه أو عمل دعاية ، والحقيقة انني أحبطت جدا بسبب كل ما حدث لهذا الألبوم لذلك فضلت الراحة والابتعاد لفترة وقررت التركيز على طرح اغنية من فترة لأخرى .

لك تجربة في التمثيل فلماذا لم تستمري ومن النجم الذي تفضلين العمل معه؟

أحب التمثيل جدا ولدي طاقة تمثيلية رهيبة لكنني أفضل قلة الظهور أو الظهور في عمل مؤثر وقوي ، وبصراحة شديدة في مجال التمثيل تحديدا يتم التعامل مع دوائر محددة ومعظم المخرجين يفضلون التعاون مع مجموعة معينة من الأشخاص الذين يشعرون بالارتياح بالعمل معهم ، ولا يفضل الكثيرون البحث عن موهبة جديدة ، ولا اعلم سبب استبعادي من التمثيل رغم ان لي تجربة سابقة ، وقد عرضت علي أعمال تمثيلية مؤخرا ولكني رفضتها لعدم ثقتي في نجاحها حتى لا تحسب علي والممثل المفضل والذي أتمني العمل معه هو النجم كريم عبد العزيز فأنا أحبه جدا ، كذلك أحب الفنان احمد حلمي واتمني أن أكتب له سيناريو فيلم واشارك معه حتى وإن لم أكن البطلة للعمل ، ومن الممثلين الذين احبهم الفنان أكرم حسني لدي فكرة فيلم جيدة له.