.
.
.
.

متفائل.. هذا جديد شريف الدسوقي بعد بتر قدمه

قال الدسوقي خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحكاية مع عمرو أديب" إنه لم يتوقع كل هذا الاهتمام وما أسماها "مظاهرة حب"

نشر في: آخر تحديث:

بصوت باسم متفائل، أطل الفنان شريف الدسوقي على جمهوره ليطمئن الجميع على حالته الصحية والنفسية بعد عملية بتر قدمه التي خضع لها قبل أسبوعين إثر مضاعفات السكري.

وقال الدسوقي خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحكاية مع عمرو أديب" على قناة "أم بي سي مصر" مساء الاثنين، إنه لم يتوقع كل هذا الاهتمام وما أسماها "مظاهرة حب" من الجمهور والوزراء والمسؤولين وعلى رأسهم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي اهتم بحالة الفنان منذ اليوم الأول ووجه بتقديم أفضل خدمة علاجية له مع تحمل كافة مصاريف العلاج خصوصاً أن الدسوقي ليس عضوا بنقابة المهن التمثيلية.

وبدا صوت الدسوقي باسماً متفائلا رغم ما مر به، وأكد أنه يتحلى بالإرادة الكافية الكفيلة بإنهاء أزمته الصحية والرجوع إلى جمهوره في أقرب وقت.

وقال الدسوقي إنه لا يزال يخضع للتأهيل والعلاج الطبيعي الذي سيستمر لقرابة الشهر، وطلب من الجمهور الدعاء له حتى يعود للعمل في أقرب وقت ممكن.

ويبدو أن شريف الدسوقي لا يدخر جهداً أو وقتاً مستعجلاً الرجوع لأعماله الفنية، حيث فاجأ الجميع بقوله إنه يستعد في الوقت الحالي ويقرأ سيناريوهات لأعمال جديدة ويقوم بعمل "بروفات" رغم وضعه الصحي.

وأحدثت عملية بتر قدم شريف الدسوقي صدمة في الوسط الفني وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، وكان من نتائجها الإيجابية إعلان الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية عن إنشاء "صندوق مخاطر العاملين" لدعم الفنانين والإعلاميين بوجه عام في مواجهة جميع المخاطر سواء صحية أو مخاطر العمل.

جدير بالذكر أن الفنان شريف الدسوقي اشتهر وعرفه الجمهور من خلال دور "سبعبع" في مسلسل "بـ100وش" العام الماضي، كما شارك في رمضان الماضي في مسلسل "نجيب زاهي زركش" مع الفنان يحيى الفخراني كضيف شرف.