.
.
.
.

جديد حالة ياسمين عبد العزيز.. شقيقها يثلج صدور محبيها

تحسن كبير في حالة ياسمين عبد العزيز الصحية.. وموافقة وشيكة على خروجها من المستشفى

نشر في: آخر تحديث:

من القلق والخوف إلى الراحة والطمأنينة، هكذا تبدلت أحوال محبي الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز، التي دخلت إلى المستشفى قبل نحو أسبوعين من أجل إجراء جراحة صعبة، ثم تدهورت حالتها ووضعت في العناية المركزة.

وبعد أيام بدأت الأمور في التحسن والتعافي، وهو ما طمأن جمهور ياسمين في ظل الأخبار السارة التي صدرت من المستشفى.

وآخرها ما أعلنه وائل عبد العزيز شقيق الفنانة المصرية، الذي يحاول على مدار الساعات الماضية أن ينشر كافة مستجدات الحالة وما تتعرض له من أجل طمأنة الجمهور.

وكشف عبد العزيز عبر حسابه على "فيسبوك" عن التطورات الجديدة قائلا: "ياسمين كويسة وبتاكل وبتشرب وبتتكلم وبتتعافى الحمدلله كلها أيام.. اطمنوا"، وهو الأمر الذي أثلج صدور كافة محبي الفنانة المصرية.

وتسببت الجراحة التي أجرتها ياسمين عبد العزيز، لإزالة كيس دموي من على كل مبيض، في انتفاخ بالبطن، وهو ما دفع الأطباء لإجراء استكشاف جراحي عاجل ودخول الفنانة إلى العناية المركزة.

إلا أن ما كشفه شقيقها عن بداية تناولها للطعام والشراب يؤكد على أن هناك تحسنا كبيرا في نتائج الجراحة التي أجرتها، في انتظار موافقة الأطباء على السماح بزيارتها أو حتى مغادرتها إلى منزلها واستكمال علاجها في البيت.

وكان عدد كبير من نجوم الفن في مصر والوطن العربي أعربوا عن تعاطفهم مع ياسمين عبد العزيز، حتى تتجاوز هذه المحنة الصحية التي أقلقت الجميع.