دنيا سمير غانم تبكي أمام اليونيسف.. ورسالة مؤثرة لوالديها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

بعد حالة الحداد على والديها الراحلين، سمير غانم ودلال عبدالعزيز، تواصل الفنانة المصرية دنيا سمير غانم نشاطها الاجتماعي، فقد احتفلت الأربعاء بتجديد تعاقدها مع منظمة اليونيسف في القاهرة كسفيرة للنوايا الحسنة.

وخلال كلمتها وجهت الفنانة الشابة الشكر لوالديها النجمين الراحلين، وقالت وهي تذرف الدموع: "أحب أشكر أهلي اللي ربوني بطريقة إيجابية وزرعوا فيّ حب الخير".

كما تحدثت عن جهود اليونيسف، وأوضحت أن منظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسف تعمل من خلال 190 بلدا، وأنها تعمل معهم منذ أكثر من 5 سنوات، لافتة إلى أن الطفل يستحق كل ما هو جيد، ويجب أن يتمتع بمنزل دافئ في كل حقوقه، وأن تكون قيمته مصانة فى كل مراحل عمره.

وكانت دنيا سمير غانم، قد شاركت في بداية الشهر الجاري، في اليوم العالمي للطفل، بصفتها سفيرة يونيسف مصر للنوايا الحسنة، وذلك من خلال فعالية تثقيفية مبهجة للأطفال في إحدى المدن الترفيهية بالقاهرة.

كما شاركت باحتفالية "قادرون باختلاف" المخصصة لأصحاب الهمم وذوي القدرات الخاصة بمركز المنارة بالقاهرة الجديدة بحضور الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، لتكون هذه أول عودة لها بعد وفاة والديها.

وتوفي الفنان سمير غانم في 20 مايو/أيار الفائت، ثم توفيت زوجته الفنانة دلال عبد العزيز يوم 7 أغسطس/آب وذلك بعد صراعهما مع مضاعفات فيروس كورونا المستجد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة