.
.
.
.

جديد قضية جوني ديب.. اسم عارضة أزياء شهيرة قد ينقذه!

نشر في: آخر تحديث:

ما زالت محاكمة أمبر هيرد وجوني ديب المثيرة للجدل مستمرة، مع كشف حقائق ومعلومات جديدة وصادمة يوماً بعد يوم بشأن الطليقين.

وفي آخر تطورات هذا الشأن، أعرب محامو جوني ديب عن سعادتهم عندما ذكرت آمبر هيرد فجأة اسم عارضة الأزياء البريطانية كيت موس خلال شهادتها الأسبوع الماضي، لأن ذلك سيساعدهم في قضيتهم.

فقد أكد مصدر مقرب من ديب، أن لفتة المحامي بنيامين تشيو في قاعة المحكمة فيرفاكس بولاية فيرجينيا كانت بمثابة "إقرار احتفالي"، وفقا لما نقلته صحيفة "ذا بوست".

وقال المصدر إن ذكر واقعة موس ستساعدنا في القضية ، لتبديد شائعة مفادها أن ديب دفع عارضة الأزياء البريطانية إلى أسفل سلسلة من السلالم، وبالتالي احضارها كشاهدة في المحاكمة.

كيت موس والسلالم

وكانت هيرد أخبرت هيئة المحلفين عن معركة في مارس 2015 وجهت فيها لكمة للنجم الأميركي في وجهه خوفًا من أن يدفع شقيقتها ويتني إلى أسفل سلم، مضيفة أنها فكرت "على الفور" في "كيت موس والسلالم".

وزعمت بطلة "أكوامان" خلال شهادتها، أن زوجها السابق دفع ذات مرة صديقته السابقة عارضة الأزياء البريطانية إلى أسفل السلالم عندما تواعد الاثنان في التسعينيات.

يذكر أن موس وديب كانا يتواعدان بين عامي 1994 و1998.

وفي تلك المحاكمة، اتهم محامو ديب هيرد باختلاق "شائعة" موس وإسقاطها في شهادتها في اللحظة الأخيرة، مشيرا إلى أن هيرد لم تذكر هذا الادعاء من قبل، بما في ذلك في إفادتها وإفادات الشهود قبل المحاكمة.

جوني ديب وكيت موس في 1997- رويترز
جوني ديب وكيت موس في 1997- رويترز

تشهير.. وتعدٍّ

وتعد علاقة جوني ديب وأمبر هيرد واحدة من بين العلاقات التي شغلت الرأي العام لفترة طويلة، خاصة بعدما وصل النزاع فيها إلى ساحات القضاء، وتبادل الثنائي القضايا التي تنوعت ما بين قضايا تشهير وأخرى خاصة بالتعدي.

ويواجه الممثل الشهير البالغ من العمر 58 عامًا، حاليًا زوجته السابقة صاحبة الـ 36 عامًا، في محكمة فيرجينيا في قضية تشهير بقيمة 50 مليون دولار (39 مليون جنيه إسترليني) بعد أن زعم أن اتهاماتها بالإساءة ضده باطلة، وإنه يقاضيها بتهمة التشهير بسبب مقال نشرته عام 2018 في صحيفة واشنطن بوست، والذي يقول محاموه إنه يشير كذبا إلى أنه أساء إليها جسديًا وجنسيًا.

أما هيرد فقد عمدت بدورها إلى رفع دعوى مضادة مطالبة بتعويض قدره 100 مليون دولار.

أمبر هيرد وجوني ديب من المحاكمة - رويترز
أمبر هيرد وجوني ديب من المحاكمة - رويترز

وتعود الأزمة بين النجمين، عندما ارتبط جوني ديب بأمبر هيرد من 2015 وحتى 2017، إذ خرجت الأخيرة وهي تتهمه بالإساءة إليها وضربها، بعدما قامت بنشر مقال بصحيفة في 2020، مؤكدة أنه يسيء معاملتها، ليقرر الأخير مقاضاتها بسبب التشهير به، مُطالبًا بتعويض عن حقه.

من بعدها تدور حلقات النزاع القضائي بين النجمين في الولايات المتحدة، والتي تصاعدت حدتها خلال شهر أبريل/نيسان الجاري، بالتزامن مع بدء محاكمة أمبر هيرد بتهمة التشهير بجوني ديب، والتي تكشف يوما بعد يوم أسرارا صادمة حول العلاقة المثيرة للجدل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة