صورة مع جثة والدها؟!.. فنانة عراقية: أنا حرة وتفكيركم محدود

قالت للمنتقدين: "كلامكم بيوجع القلب"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

بعدما أثارت غضبا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إثر نشرها صورة سيلفي قيل إنها لجثّة والدها، اعتبرت الفنانة العراقية، كادي القيسي، أنها حرّة في أفعالها.

وكشفت عبر ستوري في حسابها على إنستغرام أن الصورة التقطت قبيل وفاة الأب وليس بعدها.

كما تابعت قائلة: "أول شي الأب أبويا وإني حرة، ثاني شي، الصورة آخر صورة لأبويا قبل وفاته وكان مريض، شنو هالعالم وشنو هالتفكير بدل ما تترحموا تكتبون كلام يوجع القلب".

وأعادت نشر صورة لها مع والدها معتبرة أنها في حالة عزاء، ووضعها صعب، مضيفة: "وضعي ما يسمح أجاوب على أمور ذات تفكير محدود، أبوي توفاه الأجل وأدعو ربي يغفر له ويؤنس وحشته ويثبته عند السؤال"، وفق تعبيرها.

غضب واسع

وتابعت أن والدها توفي بعد تعب 9 شهور إثر ارتفاع في السكر أدى إلى جلطة وشلل تام، قائلة: "اليوم نظرت له النظرة الأخيرة، وكأني حسيت هاي آخر مرة أشوفه، وفعلا راح واخد روحي وراه".

يذكر أن تصرّف الممثلة كان أثار ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبره البعض إهانة لحرمة الموت، فيما قال آخرون إنها متاجرة لتحقيق شهرة أكبر.

ورغم أنها خرجت عن صمتها مؤكدة أن موعد التقاط الصورة كان قبل الوفاة إلا أن هذا لم يشفع لها.

وكادي القيسي هي فنانة عراقية بدأت حياتها بتصميم المجوهرات والأزياء، ثم دشنت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي لتقديم تصاميمها إلى أن دخلت فيما بعد مجال التمثيل، ومن أفلامها: "نحس إكس لارج".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة