أول تعليق لشمس البارودي بعد وفاة ابنها غرقاً

نشرت عبر فيسبوك دعاء من أجل ابنها الراحل قالت فيه "روح قلبي ومهجة روحي في حضن أرحم الراحمين"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حالة حزن شديدة تعيشها الفنانة المصرية شمس البارودي وزوجها حسن يوسف، بعد وفاة ابنهما عبد الله غرقا في منطقة الساحل الشمالي الأسبوع الماضي.

لكن الفنانة المصرية شمس البارودي كسرت حالة الصمت، وعلقت للمرة الأولى من خلال حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

إذ نشرت عبر خاصية القصص المصورة دعاء من أجل ابنها الراحل، وقالت فيه "روح قلبي ومهجة روحي في حضن أرحم الراحمين".

ووجهت شمس البارودي دعاءها قائلة "أسأله أن يكرمه ويسعده ويفرح قلبه التقي النقي بكل ما حرم منه في دار الابتلاء.. أسأله سبحانه أن يسكنه أعلى جنان الخلد مع الصديقين والشهداء والصالحين وأن يزوجه من الحور العين".

وتابعت شمس البارودي دعاءها قائلة "أنت أعلم يا الله أنه يستحقها الطيب الحنون الكريم الزاهد صاحب البصيرة الثاقبة من طفولته.. وكأنه سبحانه كان يعده لهذا اللقاء".

واختصت شمس البارودي نفسها وزوجها بدعاء من أجل الصبر على البلاء قائلة "يارب اربط على قلبي وأبيه.. فقد حمدنا واسترجعنا وسلمنا أمرنا للحي الذي لا يموت.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.. اللهم ألحقنا به في جنتك مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم".

تعليق شمس البارودي يأتي بعد أيام من الحادث الذي وقع أثناء قضائهم إجازة الصيف في إحدى القرى السياحية بمنطقة الساحل الشمالي.

حيث ذهب ابنهما عبد الله من أجل السباحة، لكنه غاب لفترة طويلة، قبل أن يكتشفوا وجود جثته على الشاطئ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.