فنان مصري شهير يعاني من الشلل الرعاش.. ويكشف عن حلم لم يحققه

المرض أجبر الفنان يوسف فوزي على المكوث في المنزل ومنعه من تأدية شخصية السباح العالمي عبد اللطيف أبو هيف في أي عمل عن حياته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

اعتزال إجباري فرضه المرض على الفنان المصري، يوسف فوزي، الذي أصيب بمرض الشلل الرعاش، وأجبر على المكوث في منزله غير قادر على تقديم أية أدوار فنية.

وفي لقاء تلفزيوني مع فضائية "صدى البلد" المصرية، تحدث الفنان يوسف فوزي عن مشواره الفني، مشيراً إلى كونه انطلق مع كبار الممثلين.

وروى أنه في البداية كان يمتلك مطعماً، وبعدها توجه إلى المخرج نيازي مصطفى وطلب منه التمثيل. وقد وجد الفرصة في فيلم "وحوش في المينا". كما قال إنه حينما التقاه فريد شوقي للمرة الأولى احتضنه، وقال له: "لازم تحب المهنة عشان تحبك".

وكشف يوسف فوزي عن ردة فعل عائلته التي كانت تعارض عمله بالفن، حيث ذهب لتصوير مشاهده دون علمهم، وحينما علموا بذلك طلب منه والده الحصول على الشهادة الجامعية في المقام الأول وبعدها القيام بما يحلو له.

وفيما يخص أمنيته التي لم يحققها، أكد الفنان المصري أنه كان صديقاً للسباح العالمي عبد اللطيف أبو هيف، مؤكداً أن الأخير طلب أن يقدم يوسف فوزي قصة حياته في حال تم تقديمها، ولكن المرض منعه في النهاية من تحقيق هذا الحلم.

وعن ذكرياته مع الراحل أحمد زكي، أكد فوزي أنه قدم معه فيلم "النمر الأسود"، وخلال التصوير في ألمانيا اضطروا إلى إعادة تمثيل أحد المشاهد 9 مرات، وفي الكواليس قال له أحمد زكي "بعد 3 سنين خبرة هتبقى رشدي أباظة نمرة اتنين".

يوسف فوزي خلال مسيرته الفنية قدم دوراً في مسلسل "أوبرا عايدة" بصحبة يحيى الفخراني، وكان يظهر في دور طبيب مصاب بمرض الشلل الرعاش، ذلك الأمر الذي حدث في الحقيقة بعدها.

وقد كشف عن معاناته من مضاعفات المرض، وقال إن أعراضه تتشابه حالياً مع "الزهايمر"، وهو ما يؤثر عليه بشكل كبير خلال الصلاة، حيث يجاهد من أجل التركيز وتذكر الآيات في السور القصيرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.