"أخذ اسمي".. أحمد حلمي يتحدث عن شقيقه الراحل وينهار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

حالة حزن شديدة يعيشها الفنان المصري، أحمد حلمي، بعد وفاة شقيقه الأكبر خالد قبل أيام، وهو ما ظهر خلال مراسم تشييع الجثمان لمثواه الأخير وخلال العزاء.

انهار باكياً

فقد انهار حلمي باكيا في مرات عديدة، بسبب افتقاده الشديد لشقيقه الأكبر، والدور الذي كان يلعبه الراحل داخل عائلة الفنان المصري طيلة سنوات.

وروى حلمي موقفا مؤثرا عن شقيقه الراحل، بعدما أكد على أنه حصل على اسمه قبل سنوات طويلة، وهو ما دونه الفنان المصري عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك"، فكتب حلمي قائلا "أخي أخذ اسمي"، ليسرد ما حدث بين والديه حينما علما بالحمل، إذ قالت والدته وقتها "هسميه أحمد"، فما كان من الأب إلا الرد قائلا "اسم جميل.. بس أنا كان نفسي أسميه خالد".

فنظرت والدة الفنان المصري إلى سقف الغرفة، وأخذت تردد اسم خالد بنغمات مختلفة، وكأنها تقرأ حروفه بجوار مصباح الغرفة الذي لم يتغير حتى الآن، لكنها لم تقتنع بالاسم.

الأب رفض!

فردت الأم قائلة "طب نسمي البكري أحمد والتاني نبقى نسميه خالد"، لكن الأب حسم الموقف بكلمات ثابتة حينما قال "مش هينفع أصل أنا نادرها.. إن أول مولود أسميه خالد".

لتقتنع الأم في النهاية وتقول "مممم.. لأ لو نادرها يبقى خلاص نسميه خالد.. بس ندرا عليا إن المولود التاني هسميه أحمد".

ليختتم أحمد حلمي الموقف قائلا "هكذا أخذ أخي اسمي وأخذت أنا اسمه.. تبدلت أسامينا ولكن بقي العمر كما هو.. الله يرحمك يا من تحمل اسمي".

وكان شقيق الفنان أحمد حلمي قد رحل عن عالمنا يوم الجمعة الماضي، وشيع جثمانه بمسقط رأسه ببنها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة