ماجد المهندس يكشف ما لم يكن بالحسبان: تنمروا كثيراً على صوتي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

لم يكن يتوقع جمهور الفنان العراقي المحبوب، ماجد المهندس، أن يكشف عن تفاصيل وصفت بالصادمة، تعرض لها في بداية حياته المهنية.

أصدقاء مدرسة ومشاهير.. وصدمة

فقد أعلن المهندس بأحدث ظهور له ببرنامج "بودكاست Big Time" مع الإعلامي عمرو أديب على فضائية "إم بي سي"، مساء أمس أنه تعرض للتنمر في بدايته، مؤكداً أن الأمر استمر حتى خلال مسيرته الفنية.

وأضاف أن أصدقاءه كانوا يطلبون منه في المدرسة عدم الغناء، لبشاعة صوته، وفق زعمهم، حتى إن إذاعات كثيرة رفضت استقبال أوراق تقديمه بحجة عدم الكفاءة.

وقال: "هناك كثيرون لم يعجبهم صوتي وأنا صغير وهذا نابع من الحقد والغيرة، ولا أنسى وأنا في المدرسة كنت أغني وكان يضحك من يقف ورائي وحتى كبرت قدمت ببرامج الإذاعة والتلفزيون وتم رفضي".

كذلك أوضح أن كبار الملحنين استهزأوا بصوته، كما رفض باختبارات الإذاعة والتلفزيون في العراق، كاشفا عن طرده من جانب أحد الملحنين المعروفين.

وتابع: "في الثانوي تقدمت كثيرا للبرامج لكنها كانت ترفضني، وما أعرف هل هذا تنمر أو غيرة أو من جانب فني بحت".

إلى أن لجأ إلى الملحن العراقي علي سرحان، وقال له "أريد الغناء وأشعر أن بداخلي فنانًا"، فأخذه إلى واحد من أهم عازفي الناي في الوطن العربي.

وتابع: "أخذني إلى خضر إلياس وهو من أهم عازفي الناي، وسألني أين تعزف وأين تغني، وأنا لم أكن أعزف وكنت أريد الغناء، ولم أكن أعرف الطبقات، فأعطاني طبقة عالية وأخطأت في الطبقات، فألقى الناي وطردني، وكانت تلك واحدة من صدمات حياتي".

"جننت قلبي"

يشار إلى أن آخر أعمال الفنان العراقي ماجد المهندس كانت أغنية "جننت قلبي"، والتي حازت على إعجاب الجماهير في الوطن العربي.

أما برنامج "بودكاست بيغ تايم" فيعرض لأول مرة على قناة تلفزيونية في موسم رمضان، حيث يستضيف الإعلامي عمرو أديب أشهر نجوم الفن والرياضة حول العالم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.