خاص

حاتم صلاح: دوري في "عصابة الماكس" مختلف.. وهذا مصير "نفادي"

قال لـ "العربية.نت" إن دوره في "عصابة الماكس" مختلف والتصوير كان مرهقاً و"أوس أوس" رأس المقالب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

منذ ظهوره وهو يُمتع الجمهور بأدواره المختلفة ويؤثر بهم من خلال خفة ظله غير العادية، وفي حواره مع موقع "العربية.نت" يكشف الفنان حاتم صلاح سر انجذابه للمشاركة في فيلمه الأخير "عصابة الماكس".. كما يتحدث عن كواليس التصوير وكواليس العمل مع النجوم أحمد فهمي ولبلبة وأوس أوس والمعايير التي يختار بها أعماله وكيف كانت تحضيراته للشخصية.

كما يكشف عن الدور الذي يطمح في تقديمه بالمستقبل والنجوم التي يود العمل معهم وكيف كانت علاقته بالمخرج حسام سليمان وموقفه من تقديم شخصية نفادي بمسلسل "الكبير أوي" في المواسم المقبلة.

*في البداية ما الذي جذبك لفيلم "عصابة الماكس"؟

السيناريو جذبني منذ قراءته وقررت الموافقة عليه، فهي تجربة مختلفة تمامًا عما قدمته من قبل، فكرة العائلة المختلفة كما أن الفيلم عبارة عن رحلة، وقد سعدت بوجود كل هؤلاء النجوم في الفيلم هذا شيء حمسني للمشاركة، ودوري مكتوب بشكل رائع جدًا، فأنا أجسد شخصية البارون وهو "بودي جارد" يلجأ له ماكس الذي يلعب دوره الفنان أحمد فهمي، لحمايته من العصابات الأخرى خلال عملية تتعلق بالآثار.

حاتم صلاح
حاتم صلاح

وتتتابع الأحداث ويتورط البارون في مشكلة تلو الأخرى بسبب ماكس، فشخصية ماكس تتعلق بعملية خاصة بالآثار، وكان عاوز يكوِّن عيلة ليبعد عنه الشبهات في الكمائن، وكان من ضمنهم البودي جارد بارون، ففكرة العمل تشجع أي فنان على قبوله.

*وكيف كانت تحضيراتك للشخصية؟

عندما أقرر قبول عمل ما وأوقع عقده، أرفض القيام بأي عمل فني آخر بجانبه، فأكون ملتزما كليًا من أجل هذا العمل، ومنذ توقيعي لعائلة الماكس تفرغت له وللتحضير للشخصية والتركيز الكامل على كل جوانبها المختلفة كي تخرج بهذا الشكل، فالشخصية صعبة وأجواء التصوير كانت مرهقة للغاية، ولكني أتمنى أن ينال الفيلم إعجاب الجمهور لما بذلنا فيه من مجهود كبير خلال التصوير، وهذا يشمل كل فريق العمل من المؤلفين أمجد الشرقاوي ورامي علي والمخرج حسام سليمان والنجوم أحمد فهمي ولبلبة وأوس أوس وروبي وأحمد فهيم ومحمد لطفي والمنتج هشام عبدالخالق الذي ذلل كل الصعاب، وأيضًا الفريق خلف الكاميرات.

فيلم عصابة الماكس
فيلم عصابة الماكس

*وماذا عن كواليس التصوير؟

ظروف الفيلم كانت صعبة للغاية وأرهقتنا كثيراً، لقد تعبنا للغاية بسبب التنقلات الكثيرة والسفر داخل المحافظات وعدم الاستقرار في لوكيشن تصوير واحد، كما أننا قمنا بتصوير معظم مشاهد العمل في الصحراء وفي أيام الصيام وسط درجات حرارة مرتفعة، مع ارتداء ملابس شتوية، ولكن رغم هذا فقد استمتعنا كثيرًا برحلة التصوير، فكأننا داخل أتوبيس مدرسة ونتجول.. وشعرنا بالبهجة أثناء هذه الرحلة ونقلنا معالم المحافظات إلى الشاشة وتقصدنا أن يشاركنا الجمهور هذه الرحلة الشيقة لمشاهدة معالم البلد الجميلة.

*وماذا عن العمل مع أحمد فهمي وأوس أوس وباقي النجوم؟

أحمد فهمي من الأسباب التي حمستني للمشاركة في الفيلم، فقد كنت أنتظر أن أعمل معه وهو من رشحني للمشاركة في الفيلم هو والمخرج حسام سليمان، وحقيقي هو إنسان رائع وفنان محترف، وقد اسمتعت كثيرًا بالعمل معه هو وروبي، والفنانة لبلبة عملت معها من قبل كمساعد مخرج ولا أستطيع التحدث عن فنها أو رقيها وإنسانيتها، أما أوس أوس فهو مصيبة الفيلم، كوميدان غير عادي فهو الوحيد الذي لا أستطيع السيطرة على نفسي من الضحك أمامه في المشاهد، كما أنه يعشق الضحك، هو يعمل من أجل الضحك، وطوال الوقت في اللوكيشن تجده يلقي بالنكات والدعابات ويقوم بعمل المقالب.

حاتم صلاح
حاتم صلاح

كنا لا نستطيع التصوير بسببه ونوقف المشاهد كثيرًا، فكواليس العمل كانت مبهجة جدًا ومريحة، وقد اكتسبت أصدقاء نقية وفنانين محترمين، وهذا هو مكسبي من هذه التجربة.

*وما هي المعايير التي يختار حاتم صلاح على أساسها أعماله؟

بالطبع أول شيء أدقق فيه هو السيناريو لابد أن يكون جيدًا ومختلفًا ومن بعدها مخرج العمل ثم بطل العمل، ولابد أن يكون دوري مختلفا ومؤثرا حتى لا أكرر نفسي ويتم حشري في منطقة واحدة، أنا أبحث عن التغيير والتطور.

*وما هو الدور الذي تطمح في تقديمه والنجوم الذين تود العمل معهم؟

أود تجسيد شخصية واقعية وملهمة أيضًا، شخصية تشابه شخصية كريستوفو التي جسدها الفنان ويل سميث خلال أحداث فيلم "البحث عن السعادة"، هذه الشخصية تعطي أملاً للمشاهد وتحثه على السعي الدائم وعدم الاستسلام لضغوط الحياة فتجعل الناس بمجرد مشاهدته تخرج في حالة أفضل وتتغير مشاعرهم للأحسن، أريد تقديم شخصية تؤثر في الناس وتظل عالقة في الأذهان.

أما عن النجوم الذين أتمنى العمل معهم كثيرون مثل منة شلبي، هشام ماجد، كريم عبد العزيز، منى زكي، أكرم حسني، أحمد عز وغيرهم، وبهذا الصدد أشكر كل النجوم الذين عملت معهم من قبل فكلهم رائعون واسمتعت بالتجربة معهم.

*حدثنا عن العمل مع المخرج حسام سليمان خصوصًا أنها أول تجربة إخراجية له؟

حسام مخرج رائع ومحترف، وحقيقي استمتعت بالعمل والتجربة معه، شخص يستمع جيدًا للممثل ولاقتراحاته ويأخذها في الاعتبار إذا ما كانت ستفيد العمل، كما أنه يدقق في كل التفاصيل حتى يخرج العمل بأفضل صورة ممكنة.

*وماذا عن شخصية نفادي في مسلسل "الكبير أوي" هل ستستمر في تقديمها؟

نفادي هو علامة مسجلة في مسلسل "الكبير أوي"، هذه شخصية أحبها جدًا وتعلق بها الجمهور كثيرًا في المواسم السابقة، وسعدت جدًا بردود أفعال الجمهور وتعليقاتهم الإيجابية على أدائي للشخصية وتطورها خلال الأحداث حتى إنهم يستخدمون "إيموشن نفادي" في التعليقات، وبالطبع سأستمر في تقديمها في حال تم الإعلان عن مواسم جديدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.