.
.
.
.

من "زاك بوزن" أزياء بألوان الأحجار الكريمة

نشر في: آخر تحديث:

في مجموعته لخريف وشتاء 2015 التي قدّمها ضمن فعاليات أسبوع نيويورك للموضة، تخطّى المصمم الأميركي زاك بوزن اهتمامه بالتصاميم التي تعتمد على إضافة الحجم إلى الطلّة متوجهاً نحو الأزياء القريبة من الجسم، ولذلك شكّل قماش الجرسسيه خياره المفضّل لابتكار أزياء تلتفّ حول الجسم مبتكرة معنى جديد لحرية الحركة.

ظهور العارضة الشهيرة نعومي كامبل مرتدية ثوباً معدنياً بلون الياقوت الأحمر برفقة المصمم زاك بوزن خلال تحيّته الأخيرة للجمهور شكّل نهاية مثالية لهذا العرض الذي تميّز بأزيائه الملوّنة بتدرّجات الأحجار الكريمة: أحمر الياقوت، أخضر الزمرّد، أزرق السفير، إضافة إلى بريق الذهب والماس.

أناقة سبعينيات القرن الماضي شكّلت مصدر إلهام أساسي في هذه المجموعة التي استطاع زاك بوزن أن يجمع فيها بين أناقة أميرة موناكو الراحلة غرايس كيلي وحضور المغنية الأميركية شاكا خان الطاغي. وقد قال في هذا المجال: "أحرص دائماً على استحداث عناصر مفاجئة في عروضي من خلال اعتماد أساليب جديدة لم يسبق أن اعتمدتها من قبل".

الأزياء ذات الألوان الدافئة شكّلت افتتاحية مثالية لهذا العرض، كما أضفى استعمال الفرو في أكثر من إطلالة لمسات مترفة على الأزياء، فيما أضفت التدرّجات المعدنيّة التي لوّنت الأثواب لمسة من "الغلامور" على أناقة السهرات. أما أكثر ما لفتنا في هذا العرض فثنائي النظارات الشمسيّة ووشاح الفرو الذي أضاف لمسة أناقة راقية ننصحك باعتمادها لخريف وشتاء 2015.