.
.
.
.

أنت وهو في رحلة إلى الماضي مع "غوتشي"

نشر في: آخر تحديث:

حرصت دار Gucci على أن تقدّم مجموعتها الخاصة برحلات 2016 خلال عرض مميّز في مدينة نيويورك أمس.

وهي المجموعة الثانية التي يقدّمها أليساندرو ميشيل، المدير الإبداعي الجديد للدار، وقد تألّفت من 62 إطلالة، تنوّعت بين الأزياء النسائية والرجالية.

المعروف عن أليساندرو ميشيل أنه يحب خلط الألوان والإطلالات المبتكرة، ويهوى تقديم أزياء من طراز "الفينتاج" بعد أن يضيف عليها لمساته الشخصية التي تجعل منها فريدة وعصرية، ولذلك وجد في القسم الثاني من القرن العشرين مصدراً أساسياً للوحي، أخذ منه العديد من أفكار مجموعة Gucci Cruise 2016.

بدأ العرض بثوب متوسط الطول ذي أكمام طويلة تزيّنه الطبعات بألوان الأحمر، والكحلي، والبيج، ثم تبعته مجموعة من الإطلالات المستوحاة من أناقة الستينيات والسبعينيات، تضمّنت تايورات من التويد مع قمصان تزيّنت بالكشاكش والعقد، أثواب طويلة مطرّزة بالورود الملوّنة، معاطف من الفرو الملوّن، وجاكيتات بلايزر مع بنطلونات مطبّعة.

الدانتيل حضر بكل نعومته في العديد من الإطلالات، متخذاً شكل معطف بنفسجي حيناً، وثوب وردي حيناً، وفستان أصفر طويل تزيّن بالتطريز حيناً آخر.

وقد سجّلت الأزياء الرجالية حضورها أيضاً في المجموعة، متخذة شكل بدلات ملوّنة تزيّنت بالتطريز أو بالورود والعقد.

الأكسسوارات التي رافقت هذه المجموعة جاءت على أشكال قبعات، ربطات للرأس ونظارات اعتمدت كجزء أساسي من الإطلالة. وكما في الموسم الماضي، تكرر ظهور الخواتم الكبيرة التي زيّنت أصابع العارضات والعارضين على السواء.

تصاميم الحقائب بقيت وفيّة لروحية دار Gucci مقدّمة تصاميمها المعهودة بلمسات متجددة، أما الأحذية فاتخذت شكل صنادل، "موكاسان"، أو أحذية تزيّنها الربطات والشرائط، فيما حافظت الأحذية الرجالية على كلاسيكيتها المعهودة.