.
.
.
.

الدانتيل للرجال أيضاً مع "بيربري"

نشر في: آخر تحديث:

لم يعد قماش الدانتيل حكراً على الأزياء النسائية، فقد حرص كريستوفر بايلي المدير الإبداعي في دار Burberry Prorsum البريطانية على استعماله بكثافة في مجموعته الخاصة بالأزياء الرجالية لربيع وصيف 2016 التي قدّمها مؤخراً في لندن.

كلاسيكية جاكيتات البدلات الرجالية اختلطت في هذه المجموعة مع الطراز الكاجوال للبنطلونات ذات الطابع الرياضي، وقد غزا الدانتيل الإطلالات متخذاً أشكال قمصان مخرّمة تلوّنت بالتدرجات الكلاسيكية والمبتكرة، وتزيّنت بربطات العنق حيناً وبالكشاكش حيناً آخر.

كما استُعمل لتنفيذ الجاكيتات ومعطف "الترانش" الذي لا يخلو منه أي عرض لهذه الدار البريطانية العريقة.

الألوان حافظت على كلاسيكيتها في معظم إطلالات المجموعة، وقد تناسقت فيما بينها بأناقة لافتة مع ظهور خجول للطبعات الحيوانية التي زيّنت بعض الأزياء والأكسسوارات.

وقد حضرت الجاكيتات والمعاطف بكثافة في هذه المجموعة كما رافق وشاح Burberry الشهير العديد من الإطلالات بألوانه الجريئة حيناً والكلاسيكية حيناً آخر.

الأحذية التي رافقت هذه المجموعة جاءت كلاسيكية من حيث التصميم مع ظهور بعض اللمسات المبتكرة عليها من خلال الشراريب الملوّنة التي زيّنتها أو الألوان القوية التي غزت مقدّماتها.

أما الحقائب الرجالية فقد رافقت العديد من الإطلالات وتميّزت بطابعها العملي وبألوانها وطبعاتها التي أضافت لمسات من التميّز على الإطلالات.

كعادته حرص كريستوفر بايلي على أن يترافق هذا العرض مع فقرة غنائية حية بحضور أوركيسترا كبيرة شكّلت خلفية لمرور العارضين. ولم يخل العرض من إطلالات أنثوية تجلّت من خلال عارضات رافقن بمرورهن العارضين وقد ارتدين أزياء من الدانتيل، القماش المفضّل لدى Burberry هذا الموسم.