.
.
.
.

من الصعب اختيار الأكسسوار المفضّل من "فندي"

نشر في: آخر تحديث:

في عالم الموضة، غالباً ما تقع الدور العالمية في فخ التكرار من موسم إلى آخر نظراً للإيقاع السريع الذي يسير عليه قطار الأناقة، ولكثرة المجموعات التي يتم تقديمها بحيث يصل عددها أحياناً إلى حوالي 6 في السنة الواحدة.

ولكن مشكلة التكرار غير موجودة في قاموس دار "فندي" Fendi الإيطالية العريقة، فمديرها الإبداعي كارل لاغرفيلد الذي يشغل منصبه منذ 50 عاماً حريص كل الحرص على التجدد، وهذا ما تؤكده مرة جديدة مجموعة الأكسسوارات التي قدّمتها الدار لموسمي الخريف والشتاء المقبلين.

فقد تميّزت أكسسوارات Fendi للموسم الجديد بالتنوّع في الألوان والخامات المستعملة، إذ غلبت عليها التصاميم الجلدية متعددة الألوان التي تضفي جواً من المرح على الإطلالات دون أن تتخلى عن شيء من أناقتها.

حقائب هذه المجموعة جاءت متوسطة وصغيرة الحجم بمعظمها، وقد اختلطت أكثر من خامة في تنفيذ بعضها، فيما تمّ صنع البعض الآخر من الجلد أو الفرو أو المخمل، وتم تزيينها بمسامير ذهبية ودوائر ملوّنة.

تعدد الألوان في الأكسسوار الواحد طال أيضاً الأحذية التي اتخذت أشكال أحذية شتوية عالية الساق أو أحذية رياضية ملوّنة. وقد تضمّنت مجموعة أكسسوارات "فندي" للموسم المقبل أيضاً نظارات شمسية وقفازات جلدية مزينة بالفرو.

أما دمى Fendi Bugs الشهيرة، فقد حضرت لتزين أغطية الهواتف ولترافق حقائب Fendi الشهيرة مضيفةً عليها لمسات من المرح كانت حاضرة أيضاً في تصاميم العقود والخواتم والأساور التي تضمنتها المجموعة، والتي اتخذت أشكال حبيبات ملوّنة.

تعرّفي فيما يلي على بعض تصاميم أكسسوارات Fendi للموسم المقبل لتتأكدي أنه سيصعب عليك اختيار قطعة مفضلة واحدة من بينها.