.
.
.
.

مزاد على أشهر فساتين أفلام مارلين مونرو

نشر في: آخر تحديث:

يباع الفستان الأسود الشهير الذي ارتدته مارلين مونرو في فيلم "سام لايك إت هات" في مزاد علني نهاية العام الحالي، يشمل أيضا مقتنيات كانت عائدة للممثلة من ضمن مجموعة خاصة كبيرة.

وذكرت دار "جوليانز اوكشنز"، المنظمة للمزاد ومقرها في لوس أنجلوس، أن هذا الحدث يشمل أزياء سينمائية وملابس شخصية وقفازات سهرة ومجوهرات، كلها من ضمن مجموعة مملوكة لديفيد غاينزبورو روبرتس بقيمة إجمالية تفوق ثلاثة ملايين دولار.

واعتبرت دار المزادات أن هذه المجموعة تمثل "بلا شك أهم المحفوظات لمارلين مونرو.. يتم طرحها في سوق محبي الجمع خلال عقود".

وقال دارن جوليان، مؤسس "جوليانز أوكشنز" ومديرها العام، إن "مارلين مونرو هي من أكبر رموز السينما في عصرنا وأكثرهن إثارة للإعجاب".

وأشار إلى أن ديفيد غاينزبورو روبرتس "حافظ بعناية على جوانب مهمة عدة من حياة مارلين الشخصية ومسيرتها المهنية".

ومن بين القطع الأبرز في هذا المزاد فستان أسود براق مزخرف باللؤلؤ ارتدته الممثلة عند أدائها أمام آلة بيانو اغنية "ايم ثرو ويذ لاف" في فيلم "سام لايك إت هات" (1959). وقد تصل قيمة هذا الفستان إلى 400 ألف دولار.

كذلك يُعرض في المزاد الفستان الذي ارتدته خلال أدائها أغنية "افتر يو غيت وات يو وانت يو دونت وانت إت" في فيلم آخر هو "ذيرز نو بزنس لايك شو بزنس" (1953). وتقدر قيمته بـ200 ألف دولار.

كما يشمل المزاد ملابس ارتدتها مونرو في أفلام "جنتلمان بريفير بلوندز" (1953) و"ليتس مايك لاف" (1960) و"ذي ميسفيتس" (1961)، إضافةً إلى قرطي أذنين وضعتهما مارلين مونرو في فيلم "هاو تو ماري ايه ميليونير" (1953).

وستعرض المجموعة في بلدان عدة قبل موعد المزاد المقرر في 19 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل في لوس أنجلوس.