.
.
.
.

بيربيري تطبق استراتيجية البيع الفوري بعد عرضها

نشر في: آخر تحديث:

اختار كريستوفر بايلي، المدير الإبداعي لدار Burberry أن يحول ديكور عرضه للخريف المقبل إلى محترف للدار، حيث تم تصميم وتنفيذ 83 إطلالة تضمنت حوالي 250 قطعة من الأزياء. وقد أصبحت هذه الأزياء متوفرة للبيع مباشرة بعد العرض في إطار استراتيجية البيع الفوري See now,Shop now التي كانت دار Burberry أول من أعلن عن نية لتنفيذها منذ حوالي العام.

بالاستناد إلى ملاحظات العرض التي تم توزيعها على الحاضرين، فقد تم الإعلان عن أن هذه المجموعة التي تم تقديمها يوم أمس ضمن فعاليات أسبوع لندن للموضة، مستوحاة من أجواء رواية Orlando للكاتبة فرجينيا وولف التي صدرت في العام 1928 وتم تحويلها إلى فيلم سينمائي قامت ببطولته الممثلة تيلدا سوينتون في تسعينيات القرن الماضي.

حقبة العشرينات التي شكلت الإطار العام للرواية، شكلت أيضاً مصدر وحي للأزياء النسائية والرجالية التي تضمنها العرض. وقد رصدنا العديد من الأزياء التي يمكن للنساء والرجال ارتداؤها على السواء، كما لاحظنا اعتماد الكشاكش وطبعات الورود على الأزياء الرجالية واعتماد القصات العسكرية والتصاميم المستوحاة من أزياء النوم الرجالية في التصاميم الخاصة بالنساء.

الطابع العسكري بقصاته وأزراره وألوانه كان واضحاً على العديد من الإطلالات. وقد لاحظنا اعتماد بايلي على تنسيق عدة قطع من خامات ونقشات مختلفة مع بعضها بعضا في الإطلالة الواحدة مبتعداً عن عامل البساطة الذي كان يركز عليه بشكل كبير في السابق.

حقائب Burberry التي رافقت الإطلالات النسائية تزينت بسلاسل ملونة كبيرة، أما الحقائب الرجالية فتزينت بمربعات الدار الشهيرة، فيما حافظت الأحذية الرجالية على طابعها الكلاسيكي العصري، وجاءت الأحذية النسائية مربوطة بشريط وذات كعب مرتفع. وقد ظهر معطف "الترنش" بأطوال مختلفة محافظاً على ألوان البيج والأسود الحيادية.

تعرفوا على بعض إطلالات هذه المجموعة فيما يلي.