.
.
.
.

كل الطبعات حاضرة في أزياء "ألكسندر ماكوين" الجديدة

نشر في: آخر تحديث:

قدّمت دار Alexander McQueen واحداً من أبرز عروض أسبوع باريس للأزياء الرجالية. وقد تألّفت مجموعة الدار الخاصة بخريف وشتاء 2018 من 40 إطلالة مستوحاة من الطابع البريطاني للأناقة الرجالية.

برعت مصممة الدار سارة بورتن في الجمع بين القصّات الكلاسيكية واللمسات العصرية من خلال رؤيتها الشبابيّة للأناقة الرجاليّة. وقد كانت الطبعات الحاضر الأكبر في هذه المجموعة التي تألّفت من بدلات ترافقت مع معاطف واقية للمطر تم ربطها على خصر العارضين، سترات جلديّة تم تنسيقها مع كنزات صوفيّة، معاطف كبيرة تزيّنت بالفرو وأزياء مستوحاة من أناقة ثياب النوم الرجالية.

افتُتح العرض بمجموعة من الأزياء التي تزيّنت بطبعة المربعات الغرافيكيّة، لتظهر بعدها الطبعات التي بدت كما لو أنها مرسومة بالحبر الصيني، ثم الطبعات الاسكتلنديّة التي اختلطت بالطبعات الحيوانية، وأخيراً طبعة الأزهار الكبيرة المستوحاة من أجواء الحدائق الإنجليزية.

الألوان التي طغت على التصاميم جاءت كلاسيكية بمعظمها. فقد طغى الأسود على القسم الأكبر من الأزياء وقد اختلط مع إشراقة الأحمر، ونضارة الأبيض، ودفء البرغندي، وأناقة البيج، فيما اختُتم العرض بمجموعة من الإطلالات تلوّنت بالكامل بالأسود دون أن تتخلى عن الطبعات المزخرفة.

ركّزت سارة بورتن بشكل كبير في هذه المجموعة على خامة الجلد الطبيعي التي حوّلتها إلى سراويل وسترات ومعاطف كبيرة تزيّنت بالفرو. كما ترافقت الأزياء مع أحذية إنجليزية الطابع ومع أحذية رياضيّة ذات طابع شبابي. تعرّفوا على بعض أبرز تصاميم Alexander McQueen للخريف والشتاء المقبلين فيما يلي: