.
.
.
.

ما جديد ألبيرتا فيريتي في افتتاح أسبوع ميلانو للموضة؟

نشر في: آخر تحديث:

استطاعت المصممة الإيطالية ألبيرتا فيريتي أن تُحقّق نقلة نوعيّة في مسيرتها. وذلك من خلال عرضها الخاص بالأزياء الجاهزة للخريف والشتاء المقبلين الذي قدّمته في اليوم الأول من أسبوع ميلانو للموضة.

حرصت فيريتي على الانتقال من التركيز على الأزياء الخاصة بالمناسبات باتجاه تصاميم شبابيّة تتناسب بشكل أكبر مع الإطلالات اليومية. وهي قالت في هذا المجال: "الأوقات تتغيّر باستمرار وحاجات النساء تتبدّل أيضاً لذلك علينا مواكبتها". وهي بدأت باعتماد هذا التوجه في مجموعاتها منذ بداية العام 2018، مما حقق لها ارتفاعا في أرباحها بنسبة 10 بالمئة خلال السنة الماضية.

تضمّن عرض دار Alberta Ferretti لخريف وشتاء 2019 حوالي 58 إطلالة جاءت مستوحاة بقصّاتها ولمساتها المعدنيّة من ثمانينيّات وتسعينيّات القرن الماضي. وقد افتُتح العرض بإطلالة متعددة الطبقات غلب عليها الأبيض الشتوي، وترافقت مع أكسسوارات كمّلت أناقتها.

تكرّر في هذه المجموعة ظهور السراويل الواسعة، والكنزات الصوفيّة في أكثر من إطلالة بالإضافة إلى القمصان، والسترات التي زيّنتها الياقات العريضة، والأزرار الذهبيّة، والشراريب.

اللمسات المعدنيّة خيّمت على الأثواب الضيقة والقصيرة التي نسّقتها المصممة مع أحذية عالية الساق، أما الأثواب الطويلة فدخلت عليها القصات الجريئة ولمسات من الترتر الفضي والباييت الذهبي. وقد ظهرت العارضة الأميركية ذات الأصول الفلسطينية بيللا حديد بفستان سهرة مميّز جداً في القسم الأخير من العرض.

شكّلت الأكسسوارات إضافات مميّزة على الإطلالات في هذه المجموعة. وقد لفتنا منها القبعات الكبيرة، القفازات الملوّنة، أقراط الأذنين المنسدلة، الأحذية المستوحاة من طراز الغرب الأميركي، والحقائب الجلدية التي حافظت على حياديّة ألوانها وتنوّعت بين الأبيض، والأسود، والكاميل. تعرّفوا على بعض تصاميم مجموعة Alberta Ferretti لخريف وشتاء 2019 فيما يلي.