.
.
.
.

3 ألوان ارتدتها ليدي غاغا وجنيفر لوبيز بحفل تنصيب بايدن

نشر في: آخر تحديث:

إطلالة دراميّة اختارتها ليدي غاغا لتؤدي النشيد الوطني الأميركي خلال احتفالات تنصيب جو بايدن الرئيس الـ46 للولايات المتحدة يوم أمس. أما جينيفر لوبيز فظهرت بإطلالة كلاسيكيّة راقية لتؤدي مجموعة من الأغنيات الوطنيّة في الحفل نفسه. فأي رسائل حملتها هاتين النجمتين لإطلالاتهما في هذا الحفل؟

وصلت ليدي غاغا إلى الحفل وهي ترتدي ثوباً بلونين مختارين من العلم الأميركي. وقد حملت إطلالتها توقيع دار Schiaparelli Haute Couture وكانت من توقيع المصمم دانييل روزبيري. تألّفت إطلالتها من سترة ضيّقة باللون الكحلي تزيّنت عند الصدر ببروش ضخم على شكل حمامة سلام ذهبيّة، وتنورة ضخمة من الحرير باللون الأحمر. وقد قال المصمم عن هذه الإطلالة: "بما أنني مواطن أميركي مقيم في باريس، أردت من خلال هذا التصميم أو أوجّه رسالة حب إلى وطن أشتاق إليه ومغنّية أنا معجب بفنّها". وقد كمّلت غاغا إطلالتها بتسريحة زيّنتها الضفائر، والشرائط، والورود.

وكانت غاغا وصلت إلى مبنى الكابيتول في اليوم السابق للتنصيب ونشرت على وسائل التواصل الإجتماعي صورة لها من هذا المبنى أرفقتها بالرسالة التالية: "أصلي أن يكون غداً يوم سلام لجميع الأميركيين. يوم للحب وليس للكراهية. يوم للقبول لاللخوف. يوم الحلم بفرحتنا المستقبليّة. حلم يوفّر الأمان لأرواحنا. كل الحب من الكابيتول". وقد ظهرت لايدي غاغا للمناسبة بإطلالة تتألف من ثوب أبيض على شكل كاب حمل توقيع دار Givenchy الفرنسيّة. وقد نسّقته مع قناع أبيض غطّى وجهها.

تخلل حفل تنصيب الرئيس جو بايدن مشاركة للنجمة جينيفر لوبيز التي أدّت مجموعة من الأغنيات الوطنيّة. وهي تألقت للمناسبة بإطلالة بيضاء حملت توقيع دار Chanel الفرنسيّة وتألفت من معطف من التويد نسّقته مع قميص مزيّن بالكشاكش وسروال ذات أقدام عريضة. وكمّلت إطلالتها بحذاء وحقيبة صغيرة بالإضافة إلى أكسسوارات من اللؤلؤ.

وكانت لوبيز وثّقت عبر صور، نشرتها على صفحاتها في مواقع التواصل الإجتماعي، وصولها إلى مبنى الكابيتول حيث التقت بمعجبيها وبأفراد من الحرس الوطني في اليوم السابق للحفل. وقد لفتت الأنظار بإطلالة أخرى من Chanel تألفت من معطف وسروال من التويد تزيّنت بطبعة المربعات المونوكروميّة.