.
.
.
.

أماندا غورمان.. من صاحبة الرداء الأصفر إلى أيقونة موضة

إنها الشاعرة ابنة الـ22 ربيعاً والحاصلة على جائزة أفضل شاعرة شابة في الولايات المتحدة والتي شاركت بحفل تنصيب بايدن

نشر في: آخر تحديث:

عندما ظهرت في حفل تنصيب الرئيس الأميركي جو بايدن، أطلق عليها لقب "صاحبة الإطلالة المشمسة". إنها الشاعرة أماندا غورمان ابنة الـ22 ربيعاً والحاصلة على جائزة أفضل شاعرة شابة في الولايات المتحدة. وهي لفتت الأنظار بحضورها الآسر وكلماتها المعبّرة، ولكن كيف تحوّلت هذه الموهبة إلى أيقونة موضة عصريّة؟

خطفت أماندا غورمان الأضواء في حفل التنصيب بالقصيدة الوطنيّة المؤثّرة التي نظمتها وألقتها. وهي شكّلت حديث الناس بإطلالتها التي حملت توقيع دار Prada، وتألّفت من معطف أصفر نسّقته مع تنورة من الجلد الأسود، قميص أبيض، وقوس للرأس من الساتان الأحمر. وقد سجّلت منصة Lyst المتخصصة في مجال الموضة في اليوم التالي لحفل التنصيب ارتفاعاً بالأبحاث حول المعاطف الصفراء على الشبكة العنكبوتية بنسبة 1328 بالمئة.

تحوّل اسم هذه الصبيّة بين ليلة وضحاها إلى نموذج حصري تمثّله وكالة IMG Models الشهيرة في مجال صناعة الموضة والجمال، وهي الوكالة نفسها التي تمثّل أشهر العارضات أمثال جيجي وبيللا حديد. وكانت غورمان ظهرت في قت سابق بفعاليات مختلفة مرتبطة بالموضة، منها العرض الافتراضي لدار Prada الذي ارتدت خلاله المعطف الأصفر نفسه الذي ظهرت به في حفل التنصيب.

اختارت أماندا أن تُعيد ارتداء هذا المعطف في حفل التنصيب، معتبرةً إياه مصدراً للحظ، كون السيدة الأميركية الأولى جيل بايدن رشّحتها للمشاركة بهذه المناسبة المهمة بعد أن رأتها بهذا المعطف. إطلالة أماندا تضمّنت أيضاً أقراطاً ذهبيّة مهداة إليها من الإعلامية أوبرا وينفري وخاتم يأخذ شكل قفص مخصص للطيور يذكّر بالكاتبة الشهيرة مايا آنجلو.

اعتبرت أماندا أنه من الطبيعي في هذه المناسبة أن تختار زياً رمزياً وتحيط نفسها بعناصر تعني لها خلال مشاركتها بهذا الحدث التاريخي، فالموضة بالنسبة إليها لغة تُعبّر عن معاني كثيرة وهي أسلوب مستعمل في تحديد المواقف وتوجيه رسائل مهمة.

مستقبل أماندا يبدو واعداً، فمنشوراتها الشعريّة المقبلة سيُطبع منها حوالي المليون نسخة. وقد عُرض عليها المشاركة بإلقاء قصيدة في حفل "سوبر بول" الشهير الذي يقام يوم 7فبراير/شباط المقبل. فأي رسائل ستوجهها بهذه المناسبة عبر شِعرها وإطلالتها؟