.
.
.
.

10 إطلالات تختصر مسيرة وأناقة كايت ميدلتون

نشر في: آخر تحديث:

قريباً تحتفل كايت ميدلتون بذكرى زواجها العاشرة ومرور 10 أعوام على انضمامها إلى العائلة المالكة البريطانيّة. ونجحت خلال هذه الفترة بأن ترسم لنفسها صورة أميرة عصريّة ناشطة في مجال الأعمال الإنسانيّة ومهتمّة بالاستدامة في مجال الموضة وحماية البيئة. تعرّفوا فيما يلي على 10 إطلالات تختصر ما تؤمن به في هذه المجالات.

لقب "دوقة كامبريدج" هو الملازم لكايت منذ زواجها بالأمير ويليام ولي العهد البريطاني وحفيد الملكة إليزابيت الثانية. وتلعب دور سفيرة للبلاط تعمل على النهوض بقضايا مهمّة بالنسبة للجمهور البريطاني، كما تستعمل صورتها لتسليط الضوء على الإبداع البريطاني في مجال صناعة الموضة.

1- أناقة تليق بالبساط الأحمر:

بعد حوالى 6أسابيع على زفافها في العام 2011، ظهرت كايت بأولى إطلالاتها الأيقونيّة على البساط الأحمر. وقد تألّقت بثوب طويل باللون الزهري الفاتح حمل توقيع دار Jenny Packham وتميّز بطابعه الأنثويّ العصري.

2- إطلالة ملكيّة:

في العام 2018، ظهرت كايت بإطلالة أميرة عصريّة في إحدى حفلات الاستقبال التي أُقيمت في قصر بكنغهام. وهي ارتدت للمناسبة ثوباً من الحرير الأزرق حمل توقيع ساره بورتن المديرة الإبداعيّة في دار Alexander McQueen. ونسّقته مع تاج ماسيّ مزيّن باللؤلؤ يعود إلى مجموعة مجوهرات حماتها الراحلة الأميرة ديانا.

3- أزياء متجددة:

تُعرف كايت بميلها إلى الإطلالات الكلاسيكيّة أما مصمميها المفضلين فهم: ساره بورتن، كاثرين والكر، إميليا ويكستيد، وإرديم موراهوغولو ولكن هذا لايمنعها من ارتداء أزياء جاهزة في حياتها اليوميّة وتشجيع مصممين جدد من خلال إطلالات تعتمدها حتى في المناسبات الرسميّة. ومنها هذا الثوب الأخضر البرّاق الذي يحمل توقيع علامة The Vampire’s Wife ارتدته خلال زيارة إلى إيرلندا.

4- معاطف عسكريّة أنثويّة:

المعطف الفستان من القطع التي تتكرر كثيراً في إطلالات كايت ميدلتون. فهي تحبّها لطابعها العملي والعصري على السواء، كما تحرص على اختيارها بقصّات كلاسيكيّة وتعتمدها أحياناً بطراز عسكري يتناقض مع الألوان الأنثويّة كما في هذه الإطلالة التي تحمل التي تحمل توقيع دار Alexander McQueen.

5- تحيّة إلى الأميرة ديانا:

أناقة نقاط البولكا تستحضر أزياء حماة كايت ميدلتون الأميرة الراحلة ديانا التي ما زالت حتى اليوم إحدى أهم أيقونات الموضة العالميّات رغم مرور عدة سنوات على رحيلها. ارتدت كايت هذا الثوب الكحلي الذي تزيّنه نقاط البولكا البيضاء للصورة التذكاريّة التي التقطت بمناسبة بلوغ حماها الأمير تشارلز عامه ال70. وقد حملت إطلالتها توقيع Alessandra Rich وظهرت بها بعد ذلك في مناسبات مختلفة.

6- مواكبة للموضة:

تحرص كايت على مواكبة الموضة ولكنها تميل إلى الإطلالات المينيماليّة. وتجسّدها هذه الإطلالة التي ارتدتها في العام 2016، وتتألف من ثوب أبيض يحمل توقيع Barbara Casasola، وهو يتميّز بكتفين عاريتين وقصّات عصريّة أضفت لمسة من التجدد على إطلالتها.

7- في بيئتها الطبيعيّة:

علاقة وطيدة تجمع بين كايت وطبعة الأزهار أما علامتها المفضلة في تنفيذ الأزياء المطبّعة بالأزهار فتبقى Erdem. وهي سبق أن ظهرت بعدة إطلالات تحمل توقيع هذه العلامة كان آخرها خلال زيارة برفقة زوجها الأمير ويليام والملكة إليزابيت في العام 2020 إلى أحد معارض الأزهار البريطانيّة.

8- أنوثة اللون والعقد:

القميص المزيّن بعقدة أنثويّة عند العنق من القطع المفضّلة لدى كايت. وهي ظهرت بعدة تصاميم منها خلال الاجتماعات عن بُعد التي كانت تعقدها خلال فترات الحجر المنزلي، أما إطلالتها الأفضل في هذا المجال فكانت لدى تنسيقها قميص باللون الليلكي من Gucci مع سروال من الدنيم ذو طابع كلاسيكي.

9- إطلالات ملكيّة غاية في البساطة:

تعطي إطلالات كايت ميدلتون خلال السنوات العشرة الماضية دروساً في الأناقة البسيطة والراقية على السواء. ويجسّدها هذا الثوب الأصفر الفاتح الذي حمل توقيع Jenny Packham ارتدته خلال رحلة إلى كندا في العام 2011.

10- أكسسوارات عصريّة لتزيين الرأس:

تُشكّل القبعات جزءاً من أناقة الأرستقراطية البريطانيّة، ولكن كايت تستبدلها أحياناً بأكسسوارات مختلفة أبرزها أقواس الرأس التي اعتمدتها في إطلالات مختلفة كان أبرزها في حفل تنصير ابنها الثالث لويس. وهي ارتدت بهذه المناسبة ثوباً كريميّ من Alexander McQueen نسقته مع قوس للرأس من تصميم Jane Taylor.