.
.
.
.

مجموعة "شانيل" الجديدة تحتفل بصداقة مؤسسة الدار بشاعر شهير

مجموعة رحلات 2022 مستوحاة من روابط الصداقة التي جمعت منذ حوالي القرن بين كوكو شانيل والشاعر والمسرحي جان كوكتو

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت دار "شانيل" Chanel مجموعتها الخاصة برحلات 2022 من خلال فيلم فيديو بثّته على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي، وتمّ تصويره في مغاور "كاريير دو لوميير" الشهيرة في الجنوب الفرنسي.

تأتي هذه المجموعة مستوحاة من روابط الصداقة التي جمعت منذ حوالي القرن بين مؤسسة الدار كوكو شانيل والشاعر والمسرحي جان كوكتو. وهي تتجلّى في القواسم المشتركة التي جمعت بين الصديقين والتي تجسّدت في اهتمامهما بالماورائيات، وأوراق التارو، والفنون الرمزيّة.

تصوير الفيديو تمّ قبيل مغيب الشمس على خلفيّة الجدران البيضاء لمغاور "كاريير دو لوميير" حيث صوّر جان كوكتو "وصيّة أورفيوس" أحد أشهر أفلامه في العام 1959. وقد تضمّن العرض 66 إطلالة قدّمتها فيرجيني فيارد المديرة الإبداعيّة الحالية للدار وطغى عليها ثنائي الأبيض والأسود.

تصاميم هذه المجموعة بدت مميّزة بأناقتها ولياقتها. وقد تضمّنت سترات طويلة، وقمصانا من الكريب، وسراويل مريحة، وأثوابا قصيرة، وبلوزات حريريّة تمّ تطريزها بأشكال النجوم والأمواج والشموس. وقد تضمّن العرض تصاميم نهارية تزيّنت بحضور التويد، وطبعات المربعات، والأزهار. أما التصاميم الخاصة بالمناسبات فدخلت عليها لمسات الريش والطبعات المونوكروميّة الضخمة.

اللمسات البحريّة ظهرت بخجل في بعض إطلالات المجموعة. وقد اتخذت شكل أزياء تزيّنت بالخطوط والياقات الكبيرة، أما الشراريب فزيّنت بحيويتها تصاميم محبوكة أو مصنوعة من الجلد. وقد تكرر استعمال الدانتيل والكروشيه في الإطلالات التي تألفت من أثواب قصيرة ترافقت مع "كابات" انسدلت من الكتفين.

الأكسسوارات التي رافقت هذه المجموعة تألفت من جوارب شبكيّة سوداء وأخرى قطنيّة قصيرة بالإضافة إلى أحذية تلوّنت بالأبيض أو الأسود، وأحزمة على شكل سلاسل، وأساور عريضة زيّنت المعصمين. وهي تناسقت بامتياز مع الطابع الهندسي الذي أضفى لمسات عصريّة على مجموعة Chanel الخاصة برحلات 2022.