.
.
.
.

تمارين الوجه أبرزها.. هكذا يمكنكم إخفاء تجاعيد الجبين!

نشر في: آخر تحديث:

تُشكّل التجاعيد التعبيريّة جزءاً من حياة البشرة. وهي إذا كانت تظهر وتختفي في بداية ظهورها، إلا أنها تتحوّل إلى دائمة مع مرور الأيام. أما أبرز التجاعيد التعبيريّة فهي تجعيدة الأسد العاموديّة التي تضفي قساوة على الوجه وتجاعيد الجبين الأفقيّة التي تترك لمسة من التعب عليه. ولكن لحسن الحظ أنه من الممكن تأخير الظهور الدائم لهذه التجاعيد والتخفيف من حدّتها عبر اعتماد خطوات سهلة وعمليّة.

تنتج التجاعيد التعبيريّة عن تقلّصات طبيعيّة لعضلات الوجه المرافقة لحركة الجبين والحاجبين، وتزداد حدّتها مع انخفاض إنتاج الكولاجين في البشرة مما يفقدها ليونتها ومتانتها. وترتبط التجاعيد التي تظهر في منطقة محيط العينين بالانفعالات، فتكرار قطب الحاجبين يُسرّع في ظهور تجعيدة الأسد العاموديّة بينهما أما تكرار حركة رفع العينين باتجاه السماء فيُسرّع في ظهور التجاعيد الأفقيّة على الجبين. وإذا لم تكن هناك طريقة سحريّة لإخفاء هذه التجاعيد فإن بعض الحيل كفيلة بتأخيرها والتخفيف من حدّتها.

- روتين مضاد للتجاعيد:

يُساهم تبنّي روتين تجميلي مضاد للتجاعيد في التخفيف من حدّة تجاعيد الجبين. يبدأ هذا الروتين بالحفاظ على بشرة نقيّة من خلال استعمال مستحضرات منظّفة ناعمة على البشرة وتتناسب مع طبيعتها ومتطلّباتها. بعد التنظيف يتمّ الانتقال إلى مرحلة الترطيب التي تساهم في التخفيف من حدّة التجاعيد، خاصةً إذا كانت المستحضرات المرطبة غنيّة بمكوّنات مضادة للتجاعيد. يمكن اعتماد لوشن ذات مفعول مقشّر ومضاد للتجاعيد على السواء، ثم استعمال مصل غنيّ بالحمض الهيالوريني يخفّف من حدّة التجاعيد ويقي من ظهورها. أما المرحلة الثالثة فتعتمد على استعمال كريم مرطّب ذات مفعول مغذّ وحامٍ للبشرة من الاعتداءات الخارجيّة. من الضروري أيضاً حماية البشرة بمستحضر يحتوي على عامل حماية من الشمس التي تلعب دوراً أساسياً في مجال تسريع شيخوخة البشرة.

- ممارسة تمارين للوجه:

تُشكّل التمارين الخاصة بالوجه وسيلة طبيعيّة فعّالة للتخفيف من تجاعيد الجبين، كونها تسمح بضبط التقلّصات العضليّة وبالتالي الحفاظ على شباب الوجه.

للتخفيف من تجعيدة الأسد، يجب البدء بتطبيق الكريم المضاد للتجاعيد ثم قطب الحاجبين في الوقت الذي يتمّ فيه الضغط لخمس ثوانٍ بواسطة إصبعيّ السبابة على مكان تجعيدة الأسد دون القيام بأي تقلّصات في باقي مناطق الوجه. بعد ذلك يتمّ تمسيد البشرة على مستوى الحاجبين باتجاه الصدغين. يُنصح بتكرار هذا التمرين بين 5و10 مرات.

لتصحيح التجاعيد الأفقيّة التي تظهر على الجبين يجب تقوية العضلات المتواجدة في هذه المنطقة، وذلك من خلال وضع اليدين بشكل أفقيّ على الجبين والضغط على هذه المنطقة في الوقت الذي يتمّ فيه رفع الحاجبين لخمس مرات متتالية. يُنصح بإجراء هذا التمرين بشكل يومي.

- أسلوب حياة متوازن:

يرتبط الحفاظ على بشرة صحيّة باعتماد نظام غذائي متوازن، والأفضليّة في هذا المجال تبقى للأطعمة التي تحافظ على شباب البشرة مثل تلك الغنيّة بالفيتامينC (الحمضيّات، الكيوي، الفراولة، البروكولي، والفليفلة الخضراء...) كونها تحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة التي تحارب الجذيرات الحرّة المسؤولة عن الشيخوخة المبكرة للبشرة. يُنصح أيضاً بالتركيز على تناول الأطعمة الغنيّة بالبيتاكاروتين والحوامض الدهنيّة الأساسيّة كونها تساهم في تأخير شيخوخة البشرة والحفاظ على ليونة ومتانة الجلد ( الجزر، اليقطين، السبانخ، الحبوب، والزيوت النباتية). على أن يتمّ اختيار المنتوجات الموسميّة وأساليب الطهي التي تحافظ على خصائصها الغذائيّة. هذا بالإضافة إلى الحرص على تناول لتر ونصف من الماء يومياً والإقلاع عن التدخين والحدّ من تناول المأكولات السريعة والتعرّض للشمس دون حماية.