.
.
.
.

بالصور.. "الأوركيد الثمينة" تزين إطلالات جورج حبيقة

نشر في: آخر تحديث:

قدّم المصمم جورج حبيقة مجموعته الجديدة من الأزياء الجاهزة بشكل فيلم قصير على هامش فعاليات أسبوع باريس للموضة. وقد حملت هذه المجموعة اسم "الأوركيد الثمينة" وتضمّنت 112 إطلالة نسائيّة ورجاليّة تزيّنت برقة هذه الزهرة النادرة والفاخرة.

استمد المصمّم جورج حبيقة من تفتّح أزهار الأوركيد الرقيقة موضوع ومصدر إلهام مجموعته الجديدة من الأزياء الجاهزة لربيع وصيف 2022. فرأينا هذه الزهرة البديعة والمتعدّدة الألوان تتألّق على مجموعة من الإطلالات المتنوّعة، لتشهد على الحس المرهف الأسطوري الذي يتمتع به مصممها.

تستحضر التطريزات التي تزيّن الأزياء بأسلوب منعش وأنيق الزخرفات المبهرة لأوراق الأشجار التي تتشابك بأسلوب عضوي وتجريدي في الوقت نفسه. وقد تم تنفيذ هذه الرؤية الخاصة الغالية على قلب المصمم بخامات حيويّة، إنسيابيّة، ورقيقة لتُشكّل إطلالات يتمّ الاستمتاع بارتدائها وتناسب المزاج بكل وجوهه وتقلّباته- سترات تشبه "البرفكتو" المصنوع من خامات راقية، أثواب فاخرة تزيّنها خطوط تستحضر تلك التي تظهر على النباتات، وفساتين سهرة يزيّنها الريش لإضفاء طابع حسي مفعم بالأنوثة.

طبعات الأوركيد المنتشرة على الأزياء نقلتنا إلى أحضان الطبيعة، وقد تفتّحت على أقمشة شفّافة ورقيقة، فبدت كأنها تعبُر الانعكاسات البرّاقة للشمس أو تُبرز شخصيّتها على خلفيّة مظلمة تناسب الأجواء الممتعة والحالمة.

وقد وزّعت بكل نعومة السحر الهائل لبتلاتها ذات التدرجات الورديّة كفجر صيفي، واللمسات الزرقاء كسماء ربيعيّة، والتدرجات الخضراء كطبيعة مخمليّة. فيما أتت العقد، والكشاكش، والثنيات، والطبعات لتكشف عن الحرفيّة والمهارة العالية التي تتمتع بها الدار وتُكرّس الطابع الشاعريّ لهذه الأزياء التي تليق بمناسبات الربيع والصيف المقبلين.