.
.
.
.

كيف أصبح الألوفيرا المكون التجميلي الأكثر شعبيّة عالميا؟

نشر في: آخر تحديث:

كشفت دراسة أميركيّة جديدة عن احتلال جل الألوفيرا المرتبة الأولى عالمياً في قائمة المكوّنات التجميليّة الأكثر شعبيّة في 37 بلداً حول العالم، فما هي أسباب الإقبال على هذه النبتة المتعددة الفوائد؟

يبدو أن جائحة كورونا أثّرت بشكل مباشر على الخيارات التجميليّة للمستهلكين حول العالم، مما أدى إلى الإقبال على مستحضرات العناية ذات التركيبات المبسّطة التي تعتمد على مكوّن أساسي أو اثنين ذوي فوائد متعددة. وقد أجرى موقع Skincare Hero المتخصص بمستحضرات العناية بالبشرة دراسة حول المكوّنات التجميليّة التي تشهد اهتماماً لافتاً على الصعيد العالمي من خلال تحليل البيانات المتوفرة على محرك البحث "غوغل" في هذا المجال.

تطبيق جل الألوفيرا على البشرة
تطبيق جل الألوفيرا على البشرة

وأظهرت النتائج أن الألوفيرا هو المكوّن الذي حقّق النسب الأعلى في مجال البحث بأكثر من 37 بلداً حول العالم.

- الترطيب أولاً:

يُشكّل الترطيب العامل الأساسي الذي يبحث عنه النساء والرجال في مجال العناية بالبشرة. وهذا ما يُفسّر الإقبال على الألوفيرا ذات المفعول الشديد الترطيب. فهذه النبتة التي تنمو في الأماكن الحارة بشكل عام (شمال إفريقيا، أميركا الجنوبيّة، وحوض البحر الأبيض المتوسط) معروفة بكونها حليفاً للبشرات الجافة والفاقدة للحيوية نظراً لخصائصها المرطّبة.

تطبيق الفيتامين سي على البشرة
تطبيق الفيتامين سي على البشرة

تُشير الدراسة إلى أن البحث عن فوائد الألوفيرا في مجال العناية بالبشرة يحتلّ رأس قائمة الأبحاث في إيطاليا، وفنلندا، وسويسرا، والسويد، والبرتغال، والأرجنتين، وبوليفيا، والتشيلي، والباراغواي، وكوستاريكا، وغوادالوب، وجمايكا، وبنما، والشرق الأوسط...أما السؤال الذي احتلّ المرتبة الأولى من حيث تكراره في هذا المجال فكان: هل يُشكّل الألوفيرا علاجاً للبثور؟ فيما يأتي الجواب عنه على لسان الخبراء الذين يؤكدون على فعالية هذا المكوّن الطبيعي في علاج حب الشباب.

تطبيق الريتينول على البشرة
تطبيق الريتينول على البشرة

- الإقبال على الفيتامينC:

يُشكّل الحصول على بشرة صحيّة وجميلة مطلب الناس في جميع أنحاء العالم. وهذا ما يُفسّر الاهتمام الكبير الذي يعرفه الفيتامينC، أحد المكوّنات الأساسيّة في المجال التجميلي. فهو يُعزّز إشراق البشرة ويُخفف من ظهور علامات الشيخوخة، مما يعزز ارتفاع نسب البحث عنه في 12 دولة منها: اليونان، صربيا، سلوفانيا، مالطا، بلغاريا، وجزر الفيدجي...في حين أن دول أميركا الشماليّة وأميركا الجنوبيّة لاتبدو مهتمة جداً بهذا المكوّن. أما السؤال الأكثر تردداً حول موضوعه: هل يجب استعمال مصل الفيتامينC بشكل يومي؟ ويأتي جوابه على لسان خبراء العناية بالبشرة الذين يوصون بإضافة مصل الفيتامينC إلى كريم العناية اليومية بالبشرة لتعزيز مفعوله.

- الريتينول أفضل معزّز للشباب:

يتساوى الريتينول مع الفيتامينC مسجّلاً أعلى المراتب بنسب الإقبال عليه في 12 دولة تتميّز بكثافة سكانيّة عالية منها: فرنسا، إسبانيا، المكسيك، البرازيل، الناروج، وكولومبيا...ويعود الاهتمام لهذا المكوّن الذي ينتمي إلى عائلة الريتونويدات المشتقة من الفيتاميA لكونه من العناصر الأكثر فعالية في مجال مكافحة الشيخوخة والحفاظ على شباب البشرة.

تُظهر الأبحاث حول الريتينول عن سؤال يتردد في هذا المجال ويرتبط بالسن المثالي للبدء باستعمال هذا المكوّن؟ أما الجواب عنه فيملكه خبراء العناية بالبشرة الذين يوصون البدء باستعماله قبل ظهور أول علامات الشيخوخة على البشرة. وقد كان لافتاً في هذه الدراسة أن الحمض الهيالوريني لم يحتلّ المرتبة الأولى في مجال الأبحاث سوى في 7 دول فقط منها الولايات المتحدة، كندا، وأستراليا...رغم أن فوائده مثبتة في مجال ترطيب البشرة وتعزيز اكتنازها.