فوائد اللاصقات التجميليّة المخصّصة لمحيط العينين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

تُشكّل اللاصقات التجميليّة المخصّصة لمحيط العينين حليفاً مثالياً للعناية بهذه المنطقة الحسّاسة من الوجه. فهي تتمتع بفعالية في القضاء على الهالات الداكنة، وتمليس الجيوب المحيطة بالعينين، وإخفاء الخطوط والتجاعيد. تعرّفوا على خصائصها واستعمالاتها في هذا المجال.

تنعكس علامات التعب والإجهاد النفسي على منطقة محيط العينين، نظراً لحساسيتها الشديدة ورقّتها أكثر بخمس مرات تقريباً من بشرة الوجه وسائر الجسم. ولذلك يعتمد الحفاظ على حيوية هذه المنطقة على اعتماد كريم لمحيط العينين بشكل يومي والاستعانة باللاصقات التجميليّة لدى البحث عن مفعول فوريّ مُعزّز لإشراق النظرات.

- خصائص هذه اللاصقات

تعود رقّة بشرة محيط العينين إلى ضرورة تسهيل مهمة تحريك الجفون التي تُسجّل بين 15 و20 ألف رمشة كل يوم. ولكن لسوء الحظ أن نسبة الكولاجين تكون منخفضة في هذه المنطقة الدائمة الحركة من الوجه، فيما غشاؤها الدهني المائي رقيق جداً. وهذا ما يُعرّضها للجفاف ولظهور أولى الخطوط الدقيقة والتجاعيد عليها، وهي أيضاً أول مناطق الوجه التي تظهر عليها علامات التعب الجسدي والتوتر النفسي. هذا ما يُفسّر إصابتها بالهالات الداكنة التي تتأثر أيضاً برقّة الجلد، وبطء الدورة الدمويّة، والاستعداد الوراثي في حال وجوده. أما الجيوب فتظهر في وقت لاحق مع التقدّم بالعمر والكسل في الدورة اللمفاويّة الذي يُترجم عبر ارتخاء في الجلد والأنسجة واحتباس في السوائل يُسبب انتفاخاً في الجفون السفليّة. وتأتي اللاصقات التجميليّة لتقدّم حلولاً مرحليّة لجميع المشاكل التي تطال منطقة محيط العينين من هالات داكنة، وجيوب مُنتفخة، وخطوط دقيقة وتجاعيد.

- كيف يتمّ اختيارها

قد يبدو للبعض أن جميع اللاصقات التجميليّة المخصصة لمحيط العينين والمتوفرة في الأسواق مُتشابهة، ولكنها في الحقيقة لا تتمتع جميعاً بالوظيفة نفسها. تكون هذه اللاصقات عادةً مصنوعة من نسيج أو سيلوز حيوي، ويتمّ نقعها في الهيدروجيل والأمصال التي تحتوي على مكونات نشطة قويّة مما يجعل عملها سريعاً وتأثيرها فوريّاً، إذ تكفيها بضع دقائق لإزالة علامات التعب وتعزيز حيوية وإشراقة بشرة محيط العينين.

يُشير خبراء العناية بالجلد إلى وجود لاصقات تجميليّة خاصة بكل مشكلة من مشاكل محيط العينين. ففي حالة الجفاف ينصحون باختيار لاصقات غنيّة بالحمض الهيالوريني والألوفيرا أو زيت جوز الهند. ولمكافحة الشيخوخة يمكن الاستعانة بلاصقات غنيّة بالحمض الهيالوريني والكولاجين، أما لتجنّب انتفاخ الجفون فيوصون باستعمال لاصقات تحتوي على خلاصة الجينكو بيلوبا، والشاي الأخضر، والخيار، فيما تتمتع اللاصقات الغنيّة بخلاصة التوت الأزرق بقدرة على إنعاش النظرات المتعبة وإزالة الاحتقان كما أنها مفيدة لعلاج الهالات الداكنة.

- كيف يتمّ استعمالها؟

تأخذ هذه اللاصقات عادةً تصميم الفاصلة لتتناسب مع شكل محيط العينين وتستهدف المنطقة المعالجة بشكل أفضل مما يسمح بتوزيع العوامل النشّطة عليها بشكل مثالي. أما توقيت استعمالها فمرتبط بالرغبة والحاجة. فهي عند تطبيقها في الصباح تُزيل الهالات الداكنة وتُخفّف من انتفاخ الجيوب أما عند تطبيقها مساءً فتعمل على ترطيب بشرة محيط العينين وتغذيتها. كما أنها مفيدة جداً خلال السفر بالطائرة أو القطار كونها تخفّف من علامات التعب التي تظهر على محيط العينين خلال الرحلات الطويلة.

يتمّ تطبيق هذه اللاصقات فوق الجفون السفليّة على بشرة نظيفة وجافة. وهي تُترك لحوالي 15 دقيقة تُحرّر خلالها مكوناتها، ولكن يجب متابعة تعليمات التطبيق المرافقة لها خاصةً أن بعضها يكون مزوداً بمواد نشطة تحتاج إلى وقت أكثر لتحرير مفعولها. يمكن أيضاً تعزيز مفعول هذه المستحضرات من خلال وضعها في الثلاجة لبضع ساعات قبل الاستعمال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.