أرقام صادمة.. هذا ما كشفته أحدث دراسة عالميّة عن حب الشباب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تطال مشكلة حب الشباب 1 من كل 5 أشخاص في مرحلة من مراحل حياتهم، هذا ما كشفته أكبر دراسة عالميّة تناولت هذه المشكلة التجميليّة الشائعة، وأظهرت أن النساء أكثر عرضة للإصابة بها من الرجال.

وتعتبر الزيادة في الإفرازات الزهميّة، الرؤوس السوداء، والبثور... من أبرز مظاهر حب الشباب في مرحلة البلوغ ويطال نسبة 28,3% من المراهقين والبالغين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 عاماً وكذلك في مرحلة النضج يطال 19,3% من البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و39 عاماً). هذا ما ورد في دراسة فرنسيّة تمّ نشر نتائجها في 18 مارس 2024.

وقد أظهرت بياناتها أن 23,6% من النساء يُعانين من حب الشباب فيما تصل هذه النسبة لدى الرجال إلى 17,5%. وقد كشفت الدراسة عن أن مُعدّل انتشار هذه المشكلة التجميليّة هو الأقل في أوروبا (9,7%) وفي القارة الأسترالية (10,8%)، أما المناطق الجغرافية الأكثر تضرراً في هذا المجال فهي أميركا اللاتينيّة (23,9%)، ثم شرق آسيا (20,2%) وإفريقيا (18,5%) والشرق الأوسط (16,1%).

الأرقام تتكلّم

وتُعتبر الأرقام التي ذكرناها خطيرة خاصةً أن لهذه المشكلة، المُصنّفة على أنها تجميليّة، تبعات على نواح مُختلفة من الحياة. إذ تُشير الإحصاءات إلى أن 50% من الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب يُعانون أيضاً من التعب، فيما يُعاني 41% منهم من صعوبة في النوم نتيجة المُعاناة من حكّة، أو وخز، أو تحسّس، أو آلام مُرافقة لحب الشباب. واللافت أن 44% من المصابين بحب الشباب يصبحون أكثر حذراً بشأن إنفاقهم، 27% منهم يتخلون عن القيام بأنشطة يهتمون بها، و31% منهم يغيّرون مشاريعهم. وهذا يعني أن المعنويات تتأثر أيضاً في هذا المجال خاصةً أن 31% من المصابين يشعرون بالاستبعاد أو الرفض من جانب الآخرين، 27% منهم يشعرون أن الناس يتجنبون لمسهم، و26% منهم يشعرون أن الناس ترفض الاقتراب منهم.

دور التوتر النفسي

وتُشير هذه الدراسة أيضاً إلى أن التوتر النفسي ممكن أن يكون سبباً أساسياً لظهور حب الشباب لدى 40% من النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 25 و40 عاماً، فهرمون الكورتيزول الذي يُعرف بأنه هرمون التوتر النفسي يتسبب بظهور حب الشباب عندما تزيد إفرازاته.

وبما أننا نعيش بمجتمع يسود فيه التوتر فليس من المُستغرب أن تُعاني العديد من النساء من مشكلة حب الشباب، أما خلال فترة المراهقة فتتسبب الاضطرابات الهرمونيّة بهذه المشكلة. وإذا كانت بعض أنواع الأطعمة السريعة والحلويات تزيد من مشكلة حب الشباب فإن التعب المُزمن والإجهاد الجسدي يولدان نوعاً من الإجهاد التأكسدي الذي يُساهم في الشيخوخة المبكرة للبشرة ويتسبب في ظهور حب الشباب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.