هذه الحيل تجعل الشعر والأظافر ينموان بشكل أسرع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تلعب العناية المُستمرّة بالشعر، والحاجبين، والرموش، والأظافر دوراً أساسياً في تعزيز نموّها ويُساعد استخدام مكوّنات مُحدّدة في الحصول على النتيجة المرجوّة. تعرّفوا عليها فيما يلي.

- لتعزيز نمو الشعر:

ينمو الشعر بشكل أسرع في فصل الصيف بفعل الحرارة والتعرّق كونهما من العوامل التي تُسرّع الدورة الدمويّة. وتُشكّل العناية المُستمرة به رهاناً ناجحاً في مجال تعزيز نموه، وهي تعتمد في مرحلة أولى على الاستعانة بمصل عني بمكونات منشّطة مثل الكينين الذي يقوّي بصيلات الشعر. يُنصح باستعماله عدة مرات أسبوعياً للحصول على النتيجة المرجوّة.

2
2

الخطوة الثانية تعتمد على الاستعانة بزيت الخروع الذي يُنشّط الدورة الدمويّة في فروة الرأس ويُغذّي جذور الشعر. يُنصح بتطبيقه على الجذور بعد غسل الشعر بالشامبو كعلاج يمتد على 3 أشهر. الخطوة الثالثة تقوم على تناول مُكمّلات غذائية تحتوي على فيتامينات من فئة B بالإضافة إلى الزنك والأحماض الأمينيّة الكبريتيّة التي تُساهم في تغذية الشعر وتعزيز نموّه. أما الخطوة الرابعة فتعتمد على الاستعانة بمُقشّر لفروة الرأس يُستعمل أسبوعياً لتنشيط فروة الرأس وتعزيز نمو الشعر.

- لتعزيز كثافة الحاجبين:

يُساهم تنشيط الدورة الدمويّة في تكثيف شعر الحاجبين، ولتحقيق ذلك يُنصح باستعمال مُقشّر الوجه مرة أسبوعياً على الحاجبين لتخليصهما من الخلايا الميتة وتعزيز نموهما، يُنصح أيضاً بتبني عادة تسريحهما بشكل يومي لإزالة الشعر الذي يتحضّر للتساقط وتنشيط نمو الشعر الجديد. يمكن أيضاً الاستعانة بأمصال غنيّة بمكونات مُكثّفة للحاجبين مثل البيوتين التي تساعد على تجديد الخلايا والبانتينول الذي يؤخّر تساقط الشعر والبيبتيدات التي تُساهم في ثبات شعر الحاجبين، على أن يتمّ استعمال هذه المستحضرات بشكل يومي عليها.

- لتعزيز كثافة الرموش:

يمكن أن يكون لوضع الماسكارا وإزالتها عن الرموش دور في تساقطها، كما تتأثر هذه الأخيرة بالنقص في العناصر الغذائية والتقنيات القاسية على الرموش، مثل استعمال المكبس، والرموش المُستعارة، وتقنيات تطويل الرموش التي تتسبب جميعها بتساقطها.

لتقوية الرموش وتعزيز نموها، يُنصح باستعمال مصل خاص بهذا الغرض يحتوي على بيبتيدات مُنشّطة لدورة نمو الرموش، بالإضافة إلى الفيتامينين C وE اللذين يقويان ألياف الشعر وبصيلاته بالعمق.

- لتعزيز طول الأظافر:

تتعرّض الأظافر بشكل يومي لمجموعة من الاعتداءات الخارجيّة بفعل تعرّضها للماء، والتلوّث، والمُنظّفات، والتبدلات في الحرارة. وهي يمكن أن تُعاني أيضاً من نقص في العناصر الغذائية المسؤولة عن صحتها مما يتسبّب بتكسّرها ويجعل نموّها بطيئاً. تحتاج الأظافر إلى الترطيب الدوري والتغذية بالفيتامينات والمعادن. لحمايتها من الداخل، يُنصح بتناول مُكملات غذائية غنيّة بالفيتامين B والزنك بهدف تحفيز إنتاج الكيراتين ولتأمين حاجتها إلى الترطيب يجب تدليك الجُليدات المُحيطة بالأظافر يومياً ببلسم أو زيت مقوّ يُنشّط الدورة الدمويّة على أن يتمّ تجنّب استعمال مُزيل طلاء الأظافر الذي يحتوي على الأسيتون كونه يجعل الأظافر ضعيفة، كما يجب تجنّب بردها وهي رطبة لحمايتها من التلف.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.