الصنوبر.. مكوّن جديد يدخل على مستحضرات العناية بالبشرة

تناولت العديد من الدراسات فوائد أشجار الكرمة والزيتون في المجال التجميلي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تزخر أشجار الصنوبر بمكونات لانعرف عنها كثيراً، ولكن تمّ الكشف مؤخراً على أنها تُعزّز نضارة البشرة ومتانتها كما أنها تُعالج أصعب مشاكلها: الاحمرار، حبّ الشباب، والبقع الداكنة.

تناولت العديد من الدراسات فوائد أشجار الكرمة والزيتون في المجال التجميلي، أما الدراسات التي تتناول فوائد الصنوبر فقليلة رغم المزايا العديدة التي تتمتّع بها هذه الأشجار.

- لحاء الصنوبر ومفعوله المضاد للشيخوخة:

تُشير الأبحاث إلى غنى لحاء الصنوبر بالبيكنوجينول الذي يتميّز بكونه مُضاد للأكسدة يتفوّق على الفيتامين C وE. وهو مُضاد للبروتينات المعدنيّة وبالتالي فهو حامي للكولاجين والإلستين، كما أنه يمنع أكسدة أغشية الخلايا وهو مُضاد للالتهابات يحمي الخلايا من الشيخوخة المبكرة.

تُشكّل مستحضرات العناية بالبشرة التي تحتوي على لحاء الصنوبر مُضاداً قوياً للشيخوخة، فهي قادرة على مُحاربة الالتهابات البكتيريّة وحماية ألياف الخلايا من التلف كما تؤمّن وقاية من البقع الداكنة الناتجة عن الإفراط في التعرّض للشمس.

وهو يُنشّط وظيفة الحاجز الحامي للبشرة من خلال تعزيز عمل الخلايا المسؤولة عن ترطيب الجلد. فقد أثبتت الدراسات أن مستحضرات العناية التي تحتوي على خلاصة الصنوبر فعّالة في مُعالجة الخطوط الرفيعة والتجاعيد بالإضافة إلى تعزيز متانة البشرة، وحيويتها.

- حبوب الصنوبر غنيّة بالحوامض الدهنيّة المُرمّمة:

يُعرف الزيت المُستخرج من حبوب الصنوبر بفوائد مُتعدّدة، لتحضير ليتر واحد منه يجب عصر 300 كيلوغراماً من هذه الحبوب. يتميّز هذا الزيت بلونه الأصفر الفاتح وهو غير دهني كما أنه غني بالحوامض الدهنيّة الأساسيّة التي تحمي الحاجز الدهني المائي للبشرة بالإضافة إلى البوليفينولات المُضادة للأكسدة، الفيتوستيرولات المُرمّمة وخاصةً حوامض دلتا 5 الدهنيّة وغير المُشبعة.

وهي مكونات نادرة تُساعد على تجديد البشرة. وقد أظهرت الدراسات العلميّة أن زيت الصنوبر يتمتع بتأثير يُساعد في تعزيز متانة البشرة واكتنازها كما يتمتع بمفعول مُضاد للشيخوخة ويُخفّف من حدة حجم البقع الداكنة.

- إبر الصنوبر تحتوي على زيت أساسي مُنشّط:

كان الأميركيون الأصليون يشربون نقيع إير الصنوبر كونها تُعزّز القدرات الذهنيّة والجسديّة بالإضافة إلى كونها تُعالج مشاكل القصبات الهوائية أما اليوم فيُنصح بإضافة الزيت المُستخرج من هذه الإبر إلى مياه الاستحمام لتنشيط الحالة الذهنيّة والجسديّة. تتمّ إضافة هذا الزيت أيضاً إلى المستحضرات المُنحّفة كونه يتمتع بمفعول مُضاد للإجهاد النفسي ومُصرّف للسوائل. وهو يُستعمل في علاجات فروة الرأس الدهنيّة كونه يُساعد على ضبط الإفرازات الزهميّة.

- خلاصة الصنوبر في عطورنا:

يتميّز زيت الصنوبر بنفحاته الخشبيّة، الجافة، والبلسميّة. وهو يُستعمل في تركيبات العطور النسائية والرجاليّة على السواء. يُنصح باعتماده في عطور يختلط فيها مع نفحات البتشولي، وفول التونكا، أو الحمضيات كما أنه يتناسق مع النفحات الشرقية للعود.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.