.
.
.
.

طهران تنوي استئناف علاقاتها الدبلوماسية مع لندن

بريطانيا أغلقت سفارتها بطهران في 2011 إثر هجوم شنته مليشيات على منازل دبلوماسيين

نشر في: آخر تحديث:

تنوي إيران استئناف علاقاتها الدبلوماسية المباشرة مع بريطانيا التي انقطعت إثر هجوم على البعثة البريطانية في طهران نهاية 2011، وفق ما أعلن الناطق باسم وزارة الخارجية عباس عراقجي.

وقال عراقجي: "تلقينا رسالة من رئيس الوزراء البريطاني هنأ فيها الرئيس حسن روحاني وأعرب فيها عن رغبته في استئناف العلاقات الدبلوماسية".

وأضاف: "سيأخذ ذلك بعضا من الوقت والتفاوض على مستوى الخبراء. وإذا لاحظنا تغييرا في المقاربة والتصرف من البريطانيين، فيمكن حينها إعادة فتح السفارتين، لكن فقط على مستوى القائم بالأعمال وفق قرار البرلمان".

يذكر أن إيران تنتقد بانتظام عدائية لندن تجاهها خصوصا بشأن برنامجها النووي.

وكانت بريطانيا قد أجلت دبلوماسييها وأغلقت سفارتها في طهران إثر هجوم شنه نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2011 مئات من عناصر مليشيات إسلامية على منازل دبلوماسيين بعد الإعلان عن عقوبات اتخذتها لندن ضد طهران بسبب برنامجها النووي.

كذلك أغلقت سفارة إيران في لندن، لكن البلدين لم يقطعا رسميا علاقاتهما الدبلوماسية وأصبحت سلطنة عمان تمثل المصالح الإيرانية في بريطانيا في حين تمثل السويد المصالح البريطانية في إيران.