.
.
.
.

معتقلون سنة في إيران يحتجون على حكم إعدام 5 من زملائهم

وصفوا إطلاق سراح 17 سجيناً قبل إصدار الحكم بـ"المراوغة"

نشر في: آخر تحديث:

أصدر عدد من سجناء أهل السنة المعتقلين في مدينة كرج، بياناً احتجوا فيه على صدور حكم الإعدام بحق 5 من زملائهم، ووصفوا إطلاق سراح 17 معتقلاً من أهل السنة قبل إصدار هذه الأحكام بـ"المراوغة" لحرف أنظار مؤسسات حقوق الإنسان.

وذكر السجناء في بيان نشرته عدد من منظمات حقوق الإنسان، اليوم السبت، أن "السلطات أطلقت سراح 17 من الشباب والطلبة السنة مؤخراً بعد قضاء بين 20 و24 شهراً في السجن، في حين كان القضاء قد وعد بتخفيضها إلى 6 أشهر خلال محاكمتهم، ما يكشف التخطيط الحكومي للعمل ضد أهل السنة".

وأضاف البيان: "استغل عناصر الأمن فرصة إطلاق سراح هؤلاء المعتقلين وأصدروا حكم الإعدام بحق 5 من نشطاء أهل السنة، وكذلك حكم السجن 10 سنوات بحق ناشطين آخرين منهم".

واعتبر السجناء أن السلطات: "أرادت من وراء إطلاق سراح السجناء وإصدار حكم الإعدام القيام بالمراوغة لتوجيه ضربتها ضد أهل السنة وخداع الرأي العام العالمي".
واتهم البيان النظام الإيراني باتخاذ "سياسات مناهضة لأهل السنة والاستمرار بالجرائم والضغوط ضدهم بأساليب خادعة تحت غطاء الوحدة".