خارجية إيران تكشف "تبادل رسائل" مع واشنطن حول سوريا

ظريف أكد أن بلاده ستستمر بالتواصل غير المباشر مع أميركا لمنع الحرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

كشف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أن بلاده وأميركا تبادلتا رسائل خلال الفترة الماضية بشأن الوضع في سوريا.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن ظريف بعد عودته من العراق قوله: "لا ننوي في الوقت الحالي خوض مفاوضات مباشرة مع أميركا بشأن سوريا، تبادلنا رسائل بهذا الشأن وسنمضي بهذا الأسلوب إذا اقتضى الأمر".

وأضاف ظريف: "نتمنى أن تهتم واشنطن بالتحذيرات التي وردت في الرسائل وتمنع وقوع حرب جديدة في المنطقة". ولم يتطرق وزير الخارجية الإيراني أكثر الى تفاصيل الرسائل مع الولايات المتحدة.

وكان ظريف وعلي أكبر صالحي، وزير الخارجية الإيراني السابق، قد تحدثا الأسبوع الماضي عن إرسال رسائل إلى واشنطن بواسطة السفارة السويسرية الراعية لمصالح أميركا في إيران بشأن السلاح الكيماوي.

وقالت إيران إنها أبلغت واشنطن نهاية العام الماضي بدخول كميات من غاز الساردين يدوي الصنع إلى سوريا.

وفي سياق متصل، أكد ظريف، خلال زيارة للعراق أمس الأحد، أن الولايات المتحدة ستشعل حريقا في الشرق الأوسط إذا هاجمت سوريا.
وأضاف ظريف: "نحن قلقون بشأن دعاة الحروب في هذه المنطقة. أولئك المصابون بقصر النظر الذين يدقون طبول الحرب ويشعلون نارا ستحرق الجميع".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.