.
.
.
.

هيغ يعلن أن إيران وبريطانيا ستعينان "قائمين بالأعمال"

للعمل من أجل استئناف العلاقات بين البلدين التي انقطعت منذ 2011

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية البريطاني، وليام هيغ، اليوم الثلاثاء، إن بريطانيا وإيران شرعتا في عملية قد تؤدي إلى فتح السفارتين بعد قطع العلاقات الدبلوماسية في 2011.

وقال هيغ أمام البرلمان "سيعين بلدانا الآن قائماً بالأعمال غير مقيم يكلف بتنفيذ مهمة بناء العلاقات، بما في ذلك خطوات انتقالية على الطريق نحو فتح سفارتينا في نهاية الأمر".

وأضاف أنه ينبغي لإيران أن تجري "تغييرات جوهرية" في برنامجها النووي قبل أي تخفيف للعقوبات الغربية. وتابع أن مستقبل العلاقات البريطانية الإيرانية يتوقف على خطوات محددة من الجانبين.

وقال هيغ إن نظيره الإيراني محمد جواد ظريف "وافق على أن يعين البلدان قائمين بالأعمال غير مقيمين تكون مهمتهما بناء العلاقات بين البلدين تشمل خطوات أولية لإعادة فتح سفارتي البلدين في نهاية المطاف".