.
.
.
.

خاتمي يهدد خلال خطبة الجمعة بإفشال مؤتمر "جنيف 2"

خطيب الجمعة بطهران قال إن الولايات المتحدة عرقلت مشاركة بلاده في المؤتمر

نشر في: آخر تحديث:

قال أحمد خاتمي، إمام مسجد طهران المؤقت، مخاطباً القائمين على المؤتمر الدولي المزمع عقده في سويسرا الشهر الجاري حول الأزمة السورية، الجمعة: "اعلموا أن مؤتمر جنيف 2 سيواجه فشلاً حتماً بسبب عدم مشاركة إيران وأنه لن يحقق نتائج".

وأضاف خاتمي، خلال خطبة الجمعة بطهران، أن القائمين على المؤتمر لم يدعوا إيران بسبب ضغوط الولايات المتحدة الأميركية، لكن إيران ليست بحاجة للمشاركة في مثل هذا المؤتمر وأنه سيواجه فشلاً بسبب عدم مشاركتنا.

وتدعم إيران نظام الأسد في مواجهة المعارضين ووردت تقارير كثيرة تثبت تورّطها في المشاركة في القتال القائم في البلد إلى جانب النظام السوري، لكنها تقول إن دعمها لهذا النظام يقتصر على "الدعم المعنوي".

ويطالب النظام السوري بمشاركة حليفه النظام الإيراني في مؤتمر جنيف 2 الذي يعقد للمرة الثانية للوصول الى حل من أجل إنهاء الأزمة القائمة.

وقال وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم الأحد الماضي: "سوريا متمسكة بمشاركة إيران في المؤتمر، ومن غير المنطقي والمعقول استبعاد إيران من المشاركة، لأسباب سياسية من الولايات المتحدة ومن يسمّون أنفسهم معارضة".

وكانت الولايات المتحدة قد طالبت إيران بقبول نتائج "جنيف 1" التي دعمت تشكيل "حكومة انتقالية " في سوريا لدعوتها إلى "جنيف 2"، لكن طهران أعلنت أنها لن تقبل بشروط مسبقة للحضور في المؤتمر المذكور.