.
.
.
.

آشتون تصف محادثات إيران بالمفيدة والجوهرية

نشر في: آخر تحديث:

واصلت القوى العالمية الست وإيران، اليوم الأربعاء، مفاوضاتها في اليوم الثاني من المحادثات في فيينا.

وقال مايكل مان، المتحدث باسم مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون للصحافيين: "المحادثات حتى الآن جوهرية ومفيدة".

وبدأت المحادثات، أمس الثلاثاء، بجلسة عامة، رأسها كل من نائب وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، وكبيرة مفاوضي الاتحاد الأوروبي هيلجا شميد، في مجمع الأمم المتحدة بفيينا، قبل نقلها في وقت لاحق إلى فندق فخم بوسط المدينة يقيم فيه المفاوضون الكبار.

وهذه الجولة هي الأولى في المفاوضات مع إيران، وذلك منذ التوصل إلى اتفاق مؤقت في نوفمبر العام الماضي، والذي وافقت بموجبه طهران على تقييد بعض أنشطتها النووية لمدة 6 أشهر مقابل تخفيف محدود للعقوبات لإتاحة الوقت للتوصل إلى اتفاق طويل الأجل.

وإذا نجحت المفاوضات فقد تساعد على وضع حد للعداء المستمر منذ سنوات بين إيران والغرب، وتقليل مخاطر نشوب حرب جديدة في الشرق الأوسط، وتغيير علاقات القوى في المنطقة، وفتح فرص هائلة للنشاط التجاري للغرب.