.
.
.
.

قتيلان في هجوم قرب القنصلية الإيرانية في بيشاور

نشر في: آخر تحديث:

وقع اعتداء، اليوم الاثنين، أمام القنصلية الإيرانية في بيشاور كبرى مدن شمال غرب باكستان قرب الحدود الأفغانية، ما أسفر عن مقتل اثنين على الأقل من القوات شبه العسكرية حسب ما أعلنت السلطات.

ودوى الانفجار مساءً في حي يونيفرسيتي تاون، حيث مقر المنظمات غير الحكومية المحلية، في نفس اليوم الذي قتل فيه رئيس المجلس المركزي لطالبان باكستان عصمت الله شاهين.

وصرح فرهد خان، المتحدث باسم مستشفى خيبر في بيشارو لوكالة "فرانس برس": "نقلت إلى المستشفى جثتا عنصرين في القوات شبه العسكرية و10 جرحى".

وأكد مسؤول في الشرطة المحلية هذه الحصيلة وذكر أن انتحاريا نفذ الهجوم.

وبحسب صحيفة "داون" الباكستانية الناطقة بالانجليزية أعلن "مست جل" المتحدث باسم فصيل مسلح كان يحارب ضد الهند في كشمير في حديث مع وكالة "رويترز" عن مسؤولية فصيله في تنفيذ العملية الانتحارية ضد القنصلية الإيرانية في بيشاور.

وأضاف: "نحن أرسلنا الانتحاري بغية استهداف مقر القنصلية والعاملين فيها ولكن للأسف نجوا من الهجوم. نحن نستهدف كافة المصالح الإيرانية والشيعية في العالم".

کنسولگری ایران در پیشاور
کنسولگری ایران در پیشاور