.
.
.
.

انتهاء مفاوضات فيينا بين طهران والغرب حول النووي

نشر في: آخر تحديث:

انتهت المفاوضات حول الملف النووي الإيراني اليوم الجمعة في فيينا، ومن المقرر أن تتواصل في 2 يوليو القادم.

وقال الناطق باسم وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون التي تفاوض إيران باسم القوى الكبرى "أتوقع أن نحتاج إلى الكثير من المفاوضات في يوليو". وأقر دبلوماسي إيراني أن "التقدم في صياغة الاتفاق محدود"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الرسمية.

وتتفاوض مجموعة 5+1 (ألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا) منذ مطلع العام للتوصل إلى اتفاق تاريخي يفترض أن يضمن للدول الكبرى أن إيران لن تسعى لحيازة السلاح النووي، لقاء رفع العقوبات الدولية التي تحرم الاقتصاد الإيراني كل أسبوع من مليارات الدولارات من عائدات النفط.

وأشارت عدة مصادر قريبة من المفاوضات هذا الأسبوع إلى أن المحادثات تتعثر عند نقطتين أساسيتين هما مستوى تخصيب اليورانيوم الذي يمكن أن يسمح به لإيران بعد توقيع الاتفاق، والجدول الزمني لرفع العقوبات عنها.

إلا أن الجانبين يواصلان العمل على أمل التوصل إلى اتفاق بحلول موعد 20 يوليو. ومع أن تمديد المهلة ممكن، إلا أنه ليس مطروحا رسميا في الوقت الحالي.

ويقر الجانبان أن التوصل إلى اتفاق بحلول المهلة يحتم تسريع وتيرة المشاورات التي يمكن أن تصبح يومية بشكل أو بآخر.